5.8 مليار مُسْتَهْلِكََا للنباتات البرية في العالم و"الفاو" تحذر من خطر انقراض 12 نوعا

03 مايو 2022 - 12:30

يصل عدد مستهلكي النباتات البرية أو شبه البرية إلى 5.8 مليار شخص في العالم، حسب دراسة أجرتها جامعة رودز في جنوب إفريقيا، حيث ارتفع في السنوات الأخيرة الطلب العالمي على المكونات المستخلصة من النباتات البرية.

جددت جائحة كوفيد-19  الاهتمام باستخدام الأنواع البرية بصفتها مكونات مستخدمة في الطب التقليدي والمعاصر، فقد بلغ حجم الإنفاق في الولايات المتحدة الأمريكية على المكملات الغذائية المستخلصة من الأعشاب في عام 2020 مبلغا يقدر ب 11.3 مليار دولار.

وحذرت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) من إمكانية تعرض اثني عشر نوعا رائدا من النباتات البرية لخطر الانقراض، من خلال تقرير  أصدرته نهاية الأسبوع الفائت يحمل عنوان “التحقق البري: تقييم مخاطر وفرص التجارة في المكونات المستخلصة من النباتات البرية”، تم إعداده بالتعاون مع TRAFFIC (منظمة غير حكومية تعمل على الصعيد العالمي في تجارة الحيوانات والنباتات البرية، ومع الاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة).

تضمن التقرير تقييما لــــ 21 بالمائة من أنواع النباتات الطبية والعطرية للوقوف على حالة تعرضها للخطر، حيث اعتُبر 9  بالمائة منها مهددة بالانقراض.

وحسب التقرير فإن “حوالي مليار شخص من الناس الأشد ضعفا في العالم يعتمدون على هذه النباتات في تحسين دخلهم اليومي”، يقول سفين والتر، رئيس فريق المنتجات والإحصاءات الحرجية في “الفاو” فإن “الاستخدام المستدام للنباتات البرية له تداعيات هامة على الأمن الغذائي وعلى ملايين سبل العيش في مختلف أرجاء العالم”.

ووفقا لمنظمة “الفاو”، فإن 80 بالمائة من النباتات تقريبا تشكل إجمالي الكتلة الأحيائية على كوكب الأرض، وهي تؤدي دورا أساسيا في دعم الإنسان والحيوانات الأخرى من خلال توفير الغذاء، والدواء والأوكسجين، والمأوى.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.