إطلاق أول اتفاقية للشباب لحماية الطفل

28 نوفمبر 2013 - 14:45

هذه الاتفاقية تعتبر هي الاولى من نوعها والتي تقوم على إدماج الشباب في وضع سياسة وطنية لحماية حقوق الطفل، وذلك خلال يومين سيجتمع فيها عدد من جمعيات الشباب والجمعيات التي تهتم بالطفولة من أجل الخروج بتوصيات ستقدم إلى منظمة الامم المتحدة للطفولة اليونيسيف وفي هذا السياق قال سفير النوايا الحسنة لليونيسيف لموقع اليوم 24 بأن هذه الاتفاقية "ستسمح للشباب للتعبير عن أنفسهم لأنه لا يمكن حل مشاكل الاطفال ونحن من يتحدث باسمهم لذلك يجب أن نترك لهم الفرصة للتعبير عن مشاكلهم".

مضيفا في نفس السياق بأن اليونيسيف سوف تجمع كل هذه التوصيات التي سيخرج بها الشباب "وسنقوم بإدخال بعض التعديلات عليها وتوجيهها في المسار الصحيح كما أننا سنقدم لهم الخبرات الضرورية" كما تحدث سفير النوايا الحسنة عن المشاكل التي يعاني منها أطفال المغرب والتي تأتي على رأسها مشكلة التعليم وتوفير الخدمات الصحية إضافة إلى الحماية الجسدية للأطفال كما أنه مع التطور التكنولوجي أصبح هناك حق ضروري وهو الحق في الوصول إلى المعلومات والاستفادة من الانترنت والخدمات التي يقدمها.

كما شهد حفل افتتاح هذا الملتقى التوقيع على العديد من الاتفاقيات بين المرصد الوطني لحماية الطفل الذي تترأسه الأميرة لالة مريم والعديد وكل من وزارة الصحة ووزراة التربية الوطنية والمجلس الوطني لحقوق الانسان.

شارك المقال

شارك برأيك