الاتحاد الأروبي يطبق نظاما جديدا لمراقبة حدوده لمحاربة الهجرة غير الشرعية

03 ديسمبر 2013 - 15:11

نظام "يوروسور الذي تصل كلفته إلى 224 مليون أورو خلال الفترة الممتدة من 2014 إلى 2020، يسمح بالعمل على إنقاذ المهاجرين غير الشرعيين الذين يحاولون الوصول إلى السواحل الأروبية عبر قوارب متهالكة، وسيسمح للدول الاعضاء بالتحرك بسرعة اكبر حيال الحوادث واوضاع الازمة التي تحصل على الحدود الخارجية، كما يسمح كذلك باعتراض السفن السريعة التي تنقل المخدرات.

وبدا نظام يوروسور أنشطته مع 18 دولة من الاتحاد الاوروبي، في انتظار انضمام باقي الدول المكونة للاتحاد قريبا، للعمل على تفادي الكوارث التي تنتج عن غرق قوارب المهاجرين غير الشرعيين كحادث غرق المهاجرين قبالة جزيرة لامبيدوزا الإيطالية.

 

شارك برأيك