مونديال الأندية.. مواجهة نادرة بين غوارديولا وليبي

16 ديسمبر 2013 - 16:09

حيث يستعد الفريق البافاري بطل ألمانيا أيضاً لمواجهة جوانجزهو إيفرجراندي الفائز بدوري أبطال آسيا. ويريد الفريق الألماني تأكيد هيبته كأحد أبرز المرشجين لإحراز اللقب، لكن منافسه الصيني يريد الصمود قدر المستطاع أمامه (ملعب أكادير، الثلاثاء، 19:30 بالتوقيت المحلي).

ويخوض جوانجزهو إيفرجراندي الدور نصف النهائي بمعنويات عالية. في الواقع، حقق بطل آسيا فوزاً مستحقاً على الأهلي الذي لم يتمكن إطلاقاً من خلق المتاعب لمنافسه. كان الثلاثي المؤلف من دييجو كونكا وموريكي وأليكسون أكبر المساهمين في تحقيق انتصار الفريق الصيني ما سمح له بانتزاع بطاقة التأهل إلى نصف النهائي. وعلى الرغم من إشادته بالثلاثي الأمريكي الجنوبي، فإن مدرب الفريق مارتشيلو ليبي أشار إلى أن الفريق يستطيع تطوير مستواه مؤكداً بأنه يملك الأسلحة اللازمة لإفقاد الفريق الألماني توازنه.

أما الفريق البافاري فيدخل المباراة أيضاً بديناميكية ايجابية، حيث لم يخسر في مبارياته الإحدى والأربعين الأخيرة في الدوري المحلي وتوّج للتو بطلاً للخريف قبل نهاية دور الذهاب بمرحلة واحدة. صحيح بأن كتيبة المدرب جوسيب جوارديولا تعرضت لخسارة أولى في دوري أبطال أوروبا بعد 10 انتصارات متتالية (2-3) ضد مانشستر سيتي، لكن هذه النتيجة لم تمنع العملاق البافاري من تصدر مجموعته. وتمنح كأس العالم للأندية الفريق الألماني الفرصة لإنهاء عام رائع قد يتوجه بلقب رابع في حال قدر له رفع الكأس العالمية. وتوجه الفريق البافاري إلى المغرب بكامل نجومه باستثناء باستيان شفاينشتايجر وآريين روبن وهولجر بادشتوبر المصابين.

ويشارك فريقا جوانجزهو إيفرجراندي وبايرن ميونيخ للمرة الأولى في كأس العالم للأندية، وقد تأقلم الفريق الصيني مع أجواء البطولة من خلال مباراة الدور ربع النهائي التي لعبها في أكادير. أما المشاركة الوحيدة للفريق الألماني في بطولة عالمية للأندية فتعود إلى عام 2001. في ذلك العام، تمكن الفريق البافاري من الفوز على بوكا جونيورز في كأس الإنتركونتيننتال في طوكيو.

وقال مدرب جوانجزهو إيفرجراندي مارتشيلو ليبي معلقا:”ندرك جيداً بأن بايرن ميونيخ هو أحد أفضل الفرق في العالم. من بين مائة مباراة نستطيع أن نخسر أمامه 99 مرة. لكن الانتصار الوحيد لنا قد يأتي في الدور نصف النهائي الثلاثاء. بالنسبة إلينا، العام يبدأ في 5 يناير. معظم اللاعبين خاضوا 65 مباراة خلال العام الحالي، وقد أصابهم التعب جسدياً وذهنياً جراء الأسفار الطويلة. لكن مواجهة بايرن ميونيخ هي فرصة لا تتكرر دائماً في حياة لاعب كرة القدم المحترف،”.

من جهته، قال حارس بايرن ميونيخ مانويل نوير:”كأس العالم للأندية هي هدفنا الأخير هذا العام. كانت الأشهر الإثني عشرة الأخيرة غنية بالألقاب ونريد إنهاء عام 2013 بطريقة جيدة. هذه اللقاءات التي تجمع بين أفضل أندية القارات تعطينا الفرصة لكي نؤكد أحقيتنا بأن نكون النادي الرقم واحد في العالم. إنه طموحنا. أما في ما يتعلق بمنافسنا المقبل، فإننا نعلم بأن العديد من اللاعبين الأمريكيين الجنوبين يدافعون عن ألوانه”. 

شارك المقال

شارك برأيك
التالي