«اليوم24» تحاور العريسين دنيا باطما ومحمد الترك

24 ديسمبر 2013 - 23:26

‭{‬ كيف مر حفل الزفاف وهل كنت راضية عليه؟

< دنيا: الحمد لله كان حفل الزفاف رائع للغاية، والجميل في مناسبة مماثلة هو حضور الأصدقاء والعائلة ووقوفهم إلى جانبنا وسعادتهم من أجلنا، الليلة كانت مغربية مائة بالمائة والحمد لله مرت كما كنت أحلم.

 

‭{‬ كيف وجدت طقوس الزفاف المغربي؟

< محمد: أعجبتني كثيرا، لقد كانت دنيا تقول لي في كل مرة إنه علي تغيير ملابسي تبعا للطقوس المغربية، وهو الأمر غير المعتاد في حفلات الزفاف الأخرى، حيث يرتدي العريس زيا واحدا. لقد كانت ليلة رائعة وكنت سعيدا للغاية باكتشاف طقوس العرس المغربي وعائلتي بدورها كانت سعيدة للغاية.

 

‭{‬ ولكن سمعنا أن أسرتك  لم تحضر حفل الزفاف…

< محمد: غير صحيح، حضرت والدتي ووالدي وأختي وعمي وخالي، كما حضر ابني الصغير، وحلا بدورها كانت تتمنى حضور الحفل إلا أنها كانت مرتبطة بحفلة في نفس اليوم ولذلك لم تتمكن من الحضور. اتصلنا بها وتكلمنا معها، أنا ودنيا، وكانت تبكي لأنها لم تستطع أن تكون حاضرة معنا.

 

‭{‬ تحدثت سابقا عن مفاجأة وعدك بها زوجك ليلة العرس، ماذا كانت؟

< دنيا: بالفعل وعدني محمد بمفاجأة ولم أكن على علم بها، وقد كانت عبارة عن هدية كبيرة تتمثل في تاجين وأربعة أطقم من الذهب قدمها لي، إلى جانب هدية أخرى قدمتها لي عائلته عبارة عن طقم من الماس.

 

‭{‬ خلافا لما كان متوقعا غاب النجوم العرب عن الزفاف، هل كان اختيارا أم أن أحدا لم يتمكن من تلبية الدعوة؟

< دنيا: الزفاف عرف حضور مجموعة من النجوم المغاربة، إلى جانب ممثلين عن شركة «بلاتينيوم ريكوردز»، وقد سبق أن اتفقنا مع الفنانة أسماء لمنور لتحيي الحفل إلا أنها ارتبطت في آخر لحظة بحفلة في الكويت، كما تعذر أيضا حضور شذى حسون وبلقيس بسبب ارتباطات فنية، ولكن جميع هؤلاء الفنانين وغيرهم سيحضرون الحفلة التي سنقيمها، إن شاء الله، في الإمارات.

 

‭{‬ أين ستقضيان شهر العسل؟

< دنيا: شهر العسل سنقضيه في جزر المالديف ومن هناك سنتوجه نحو هولندا، إن شاء الله.

 

‭{‬ هدايا كثيرة قدمها لك زوجك، ألم يقل لك أن العروس المغربية متكلفة؟

< دنيا: لا بالعكس، كل شيء كان يقتنيه لي كان يقتنيه وهو سعيد وكان يقول لي دائما «تستاهلي»، هو كريم ولذلك كل ما كنت أضع عليه يدي أو يقع تحت ناظري كان يقتنيه لي بسرعة.

 

‭{‬ كم كلف حفل الزفاف؟

< محمد: دنيا تستحق الكثير وما كلفه حفل الزفاف مهما بلغت قيمته فهو أقل بكثير مما تستحقه دنيا.

 

‭{‬ سمعنا عن وقوع خلاف بينكما في ليلة الزفاف وهو ما تسبب في بكائك وجلوسك لوقت طويل في غرفة تغيير الملابس، ما صحة ذلك؟

< دنيا: لا أعرف صراحة من أين يأتون بهذه الأخبار، كل هذا غير صحيح، إنها ليلة العمر وأنا ومحمد كنا سعيدين للغاية وطبعا من غير الممكن أن يحدث أي خلاف بيننا في ليلة كتلك. صحيح أنني تأخرت قليلا في غرفة تغيير الملابس، والسبب أن الزي الذي كنت سأرتديه كان ضيقا ولألبسه كان يجب أن تفك جميع عقده وذلك ما حدث وهو الأمر الذي أدى إلى تأخري قليلا. 

 

‭{‬ هل صحيح أنكما اقتنيتما بيتا في المغرب أنت وزوجك؟

< دنيا: صحيح، قمنا باقتناء بيت في مدينة مراكش لنقضي فيه الوقت كلما جئنا إلى المغرب. 

 

‭{‬ لاحظنا أن ملامحك في صور الزفاف مختلفة إلى حد كبير، هل أجريت أية عملية تجميل مؤخرا؟

< دنيا: غير صحيح، لم أجر أية عملية تجميل، كل ما قمت به كان بعض التغيير في تسريحة الشعر وطريقة وضع الماكياج وهو ما شاهده الجميع في برنامج «جويل» قبل فترة.

 

‭{‬ ماذا عن الأمومة، هل هو مشروع مستعجل أم مؤجل بالنسبة لك؟

< دنياليس مؤجلا ولا مستعجلا، الأمومة حلم حاضر لدي، حالي حال أي امرأة، وهو مرتبط بإرادة الله تعالى، لذلك «اللي جابها الله مزيانة»، فإذا كتب لي الإنجاب قريبا سأكون سعيدة وإذا كتب لي ذلك بعد حين سأكون سعيدة أيضا.

 
شارك المقال

شارك برأيك
التالي