نقابة الشرفاء العلميين تحتفل بالذكرى السنوية لـ" عبد السلام بن مشيش" (فيديو)

02 يوليو 2022 - 20:30

احتفلت أمس الجمعة فاتح يوليوز نقابة الشرفاء العلميين بالذكرى السنوية التاريخية والروحية للولي الصالح” عبد السلام بن مشيش” بحضور نزار بركة وزير التجهيز والماء ووفد رسمي عن الحجابة الملكية الذي قدم بالمناسبة هبة ملكية بضريح مولاي عبدالسلام بن مشيش بقمة جبل العلم قبيلة بني عروس بـإقليم العرائش.

كما تميز هذا الحفل بحضور غفير للمريدين والزوار، وكذا بعض المسؤولين المحليين والشخصيات الفكرية والدينية وضيوف المغرب من بلدان صديقة وممثلي بعض الطوائف الدينية بالمغرب، ووفد يمثل شرفاء القبائل الصحراوية بجنوب المملكة من أحفاد مولاي عبد السلام بن مشيش.

وتم خلال هذه المناسبة  تنظيم ندوة فكرية أطرها علماء وباحثون تتمحور حول إسهامات المدرسة المشيشية الشاذلية في نشر القيم السمحة بين كافة الخلائق انسجاما مع التوجيهات الملكية السامية، بالإضافة إلى وصلات للسماع والمديح الصوفي ورفع البرقية الملكية.

وأكد نبيل بركة، ممثل نقيب الشرفاء العلميين عبد الهادي بركة، في تصريح لـ”اليوم 24″، أن “اليوم عيد يأتي فيه المريدون إلى مقر قطب التصوف في العالم الإسلامي مولاي عبد السلام بنمشيش، الذي أسس الطريقة المشيشية الشاذلية المنتشرة في كل الأقطار الأفريقية والعربية وببلدان المغرب الكبير”.

نبدة عن الولي عبد السلام بن مشيش 622/559هـ:

 تعددت ألقابه، لجلالة قدره، وعلو همته، فلقب بشيخ مشايخ الصوفية، وبإمام أئمة الطريقة الصوفية الشاذلية، وبالقطب الشهيد، والكنز المطمور، والغوث الأشهر وغيرها، هو من العلماء العارفين، والزهاد الورعين، وكبار المتصوفة المتحققين.

 إنه أبو محمد سيدي عبد السلام بن مشيش– وقيل ابن بشيش– ابن أبي بكر بن علي ابن حرمة بن عيسى بن سلام بن مزوار بن علي بن محمد بن مولانا إدريس دفين فاس، ابن مولانا إدريس دفين زرهون، وفاتح المغرب، ابن مولانا عبد الله الكامل بن مولانا الحسن المثنى بن مولانا الحسن السبط بن سيدنا علي ومولاتنا وسيدتنا فاطمة الزهراء بنت سيد العالمين، عليهم من ربهم جميعا الصلاة والسلام، ولد سنة (559ھ/1198مبالحصين، إذ يتحدر من قبيلة بني عروس، كان معروفا بتواضعه بين الخلق، وكان إقباله على الله وإدباره عن الخلق سمة من سماته، عاش في بيئة سليمة، وترعرع بين أحضان أسرة كريمة من آل البيت التزمت بدين الله وشرعه.

وقد بلغ إشعاعه النوراني آفاقا في جميع أرجاء المعمور وله مريدون وأتباع ومحبون من قارة إفريقيا وأوربا وأمريكا متمسكون بالنهج المشيشي الشاذلي الداعي إلى المحبة والسلم والإخاء بين البشرية جمعاء.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.