قانون مناهضة التطبيع يتحول إلى كرة نار

28 ديسمبر 2013 - 20:51

 مصادر مطلعة كشفت أن سلسلة التراجع عن تبني قانون تجريم التطبيع انطلقت مع إعلان رئيسة فريق حزب الأصالة والمعاصرة في مجلس النواب سحب مقترح تقدم به الفريق في الموضوع من أجل تعميق النقاش، فيما أعلنت مصادرنا أن الفريق الاتحادي والتقدم والاشتراكية والعدالة والتنمية يتداولون في صيغة هادئة للتعامل مع كرة النار الحارقة هذه.

المصادر ذاتها كشفت أن تبني أربعة فرق برلمانية للمقترح خلف حالة من الاستياء لدى جهات عليا في الدولة، ووضع المغرب في حرج كبير في علاقاته الدولية، خصوصا بعد النقد الشديد الذي تعرضت له المبادرة البرلمانية من طرف أسماء وازنة وسط اليهود المغاربة. مصادر «اليوم24» أكدت أن المخرج الذي بدأ يلوح في الأفق للخروج من هذه الورطة هو الدفع بأن هذا المقترح لا يدخل ضمن اختصاصات البرلمان كما هي محددة في الفصل 71، وإنما يدخل ضمن المجال المحفوظ للملك محمد السادس، الذي يمنحه الدستور صلاحيات حصرية في المجال الدبلوماسي.

 
شارك المقال

شارك برأيك
التالي