المغرب ضمن الدول المشرفة على المفاوضات السورية

07 يناير 2014 - 15:06

 وقد تقرر حضور المغرب في قائمة الضيوف، خلال المؤتمر الذي عقد في 20 ديسمبر الماضي في جنيف بين الأمم المتحدة والولايات المتحدة و روسيا ، والتي تضم ما مجموعه 35 بلدا، بالإضافة إلى الحكومة السورية والمعارضة والدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن، إلى جانب الأمين العام لجامعة الدول العربية ، والممثل السامي للاتحاد الأوروبي والأمين العام لمنظمة المؤتمر الإسلامي .

وقال بيان الأمانة العامة للأمم المتحدة إن المؤتمر هو ” فرصة فريدة ” لإنهاء العنف و بدء عملية انتقالية سياسية تحترم رغبات الشعب السوري، وأضاف أن الهدف من المبادرة هو إطلاق المفاوضات المباشرة بين الحكومة والمعارضة في سوريا لإنهاء الصراع المدني الذي استمر ما يقرب من ثلاث سنوات، و الشروع في عملية الانتقال السياسي وفقا لأحكام لقاء جنيف 30 يونيو 2012.

شارك المقال

شارك برأيك