محاكمة صهر الهمة يوم 28 يناير بتهمة إهانة «الوزير الوردي»

10 يناير 2014 - 18:45

وقرر متابعته في حالة سراح، حيث من المقرر عقد أول جلسة محاكمة له يوم 28 يناير الجاري بالرباط بحضور بقية الصيادلة الذين حررت لهم الشرطة محاضر.

وتركزت أسئلة وكيل الملك الموجهة إلى المنصوري حول ما وقع من تهجم على وزير الصحة، الحسين الوردي، خاصة العبارة التي قيل إنها صدرت عنه تجاه الوزير، حين قال له: «أنت وزير آخر الزمان»، في حين أن المنصوري نفى أن يكون تهجم على الوزير، متهما الوردي بأنه هو الذي سبه بكلام بذيء باللغة الفرنسية.

 وقال عبد الرزاق المنفلوطي، رئيس هيئة صيادلة الجنوب التي تنوي الحكومة حلها، إن وكيل الملك استمع إليه رفقة بقية الصيادلة لكن لم يوجه إليه أي تهمة، وقال: «ننتظر جلسة المحاكمة لنعرف هل سيتم الاستماع إلينا كشهود أم كمتهمين».

وبخصوص قرار حزب الأصالة والمعاصرة طرده من صفوفه، رفقة زميل آخر له، عبر المنفلوطي عن أسفه، وقال: «لقد تسرع الحزب بطردي دون الاتصال بي للاستماع إلي»، ووصف قرار طرده بأنه «خطأ»، وأضاف بتوتر: «لا يشرفني أن أبقى في هذا الحزب».

 

 

شارك المقال

شارك برأيك
التالي