ضاحي خلفان يتكهن بحلول "كارثة" على إسرائيل بعد 15 عاما

07 أغسطس 2022 - 21:00

تكهن المسؤول الأمني الإماراتي المثير للجدل، ضاحي خلفان، بأن إسرائيل ستشهد « كارثة مدمرة » بين عامي 2037 و2040، مستندا  إلى « وعد الله في التوراة والإنجيل والقرآن يقترب كما أتصوره » وفق ما جاء في تدوينة لذات المسؤول.

خلفان الذي يشغل منصب نائب رئيس شرطة دبي، دعا الدول التي أقامت علاقات مع إسرائيل لإعادة تقييم الموقف، مؤكدا بأنه على « إسرائيل أن تكون جادة في السلام والاحترام، وألا تنكر حق الشعب الفلسطيني بإقامة دولته المستقلة ».

وأضاف ذات المسؤول الأمني، في سلسلة تغريدات بالتزامن مع العدوان العسكري الإسرائيلي على قطاع غزة « يَجب ألا تتاجر اسرائيل بعلاقات التعاون معها من أجل حرمان الفلسطينيين من قيام دولتهم ».

وقعت الإمارات العربية المتحدة، اتفاق تطبيع كامل للعلاقات مع إسرائيل سنة 2020 فيما يُعرف بـ »الاتفاقيات الإبراهيمية ».

كانت القوات الإسرائيلية شنت الجمعة الفائت عدوانا على قطاع غزة مستهدفة بالأساس حركة الجهاد الإسلامي، حيث  ردت الأخيرة بإطلاق مئات الصواريخ على مواقع إسرائيلية، وأسفر العدوان الإسرائيلي عن استشهاد 31 بينهم ستة أطفال وأربعة سيدات حتى الآن.

يأتي هذا التصعيد العدواني الإسرائيلي بالتزامن مع اقتحام مجموعات من المستوطنين الإسرائيليين باحات المسجد الأقصى في مدينة القدس المحتلة.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي