الأزمي والخلفي يستعرضان منجزات بن كيران بالناظور في لقاء صاخب

26 يناير 2014 - 15:14

الخلفي كشف في اللقاء أن الحكومة التي ينتمي إليها والتي يقودها حزب العدالة والتنمية تمكنت من تحقيق العديد من الانجازات رغم الظرفية التي يمر بها المغرب، مبرزا أن الحكومة وضعت مجموعة من التدابير التي مكنتنا من الحفاظ على الاستقرار وفي نفس الوقت اقرار مجموعة من الاصلاحات التي تترجم برنامجها التعاقدي المؤسس على مرتكزات ثلاثة وهي، العمل المتكامل، والمقاربة التشاركية، وربط المسؤولية بالمحاسبة.

 

من جانبه كشف إدريس الأزمي أن الإجراءات التي اتخذتها الحكومة  على مستوى تعبئة موارد الدولة، من إعفاءات من الغرامات مع تسديد أصل الديون مكنت الدولة من جمع 6 ملايير درهم ضخت لتمويل النفقات الاجتماعية.

 

وأبرز نفس المتحدث أن الاجراءات المتخذة في قانون المالية الجديد مكنت من التحكم في عجز الميزانية، وكان لزاما على الحكومة اتخاذ بعض الاجراءات وعدم العمل بمنطق “لخواطر”، وترك الميزانية تسير نحو الهاوية، قبل أن يؤكد بان هذا الخيار رغم أنه كان متاحا للحكومة التي ينتمي إليها والتي لها شرعية انتخابية على حد تعبيره، لم تنخرط فيه واختارت العكس فهي وفق نفس المتحدث  “لم تأتي للمرور مرور الكرام بل جاءت للقيام بالإصلاحات اللازمة”.

 

اللقاء لم يعرف من تدخلات قاسية لمواطنين حضروا اللقاء اتهموا الحكومة بالفشل في تسيير الشأن العام، حيث ابرز بعضهم ان الحكومة تخاف من مواجهة الفساد وتراجعت عن شعارها الانتخابي الذي رفعه بالأساس قائد هذه الحكومة حزب العدالة والتنمية، ولوحظ بعضهم يتحج بقوة على الوزيرين، ويطالبهم بالصراحة وتقديم المعطيات الحقيقة بدل التوالي وراء لغة الانجازات الوهمية.

 

شارك المقال

شارك برأيك
التالي