وهبي منوها بالميراوي: أنظر أماماً واترك الآخرين يتكلمون فهناك من يرفض التغيير والإصلاح

11 سبتمبر 2022 - 10:00

قال عبد اللطيف وهبي، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، خلال الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الجهوي الرابع للحزب المنعقد أمس السبت، بطنجة،  إن “حزبه مسؤول، واضح الخطاب، صادق العهد، ملتزم بشكل تضامني في تدبير الشأن العام، ولن يتهرب من مسؤوليته في يوم من الأيام تحت أية ذريعة، كما لن يكون مزدوج الخطاب”.

وأكد وهبي على أن الغموض والشعبوية والانتهازية ليست من قيمه، ولن تكون من أخلاقه، وإذا كان البعض يغيظه هذا التوجه ويشن عليه حملات وادعاءات مسعورة لكي يغير من قناعاتنا فليطمئن، “لن تنال هذه الحملات من عزيمتنا الجماعية في الالتفاف حول المشروع المجتمعي لبلادنا، وفي خدمة القضايا الكبرى للأمة المغربية، وعدم الالتفاتة للتشويش ولهذه الحملات التشهيرية المجانية”.

واستغل الأمين العام لـ”البام”، كلمته، لكي ينوه بالوزير الميراوي، ويدافع عنه في رد ضمني منه على الانتقادات التي وجهت للميراوي، أخيرا، فخاطب وهبي، وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، بالقول: “معركتكم لإصلاح التعليم العالي نبيلة ومحترمة، تبني المستقبل… معركتكم لها مشروعيتها في التغييرات التي تقومون بها… فانظر أماماً وسر في نفس الاتجاه… واترك الآخرين يتكلمون، فإنك ستصل لأننا نحتاج في هذا البلد لثورة في مجال التعليم”.

وأضاف زعيم “البام”، بأن وزير التعليم العالي يتحمل مسؤولية كبيرة لتعليم الشباب على مستوى الجامعات، في الحقيقة يحتاج إلى القيام بتغييرات كبرى، ومن خلال تجربتي في وزارة العدل بقدر ما تقوم بتغييرات كبيرة وجوهرية داخل المؤسسة، بقدر ما تكون هناك معركة ترفض هذا التغيير وهذا الإصلاح”.

أكد الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، عبد اللطيف وهبي، أن الحقب التاريخية التي يقطعها المغرب ليست حكرا على أي فاعل سياسي، وأن “البام” يعي حجم التحديات التنموية والاقتصادية والاجتماعية الكبرى التي تواجهها بلادنا، والمسؤولية الكبيرة الملقاة على عاتقه بمعية باقي الفرقاء السياسيين.

واعتبر وهبي في كلمته السياسية  خلال أشغال المؤتمر الجهوي المنظم تحت شعار: ”تقوية الجبهة الداخلية سبيلنا لتعزيز المكتسبات وكسب الرهانات”، أن هذه التحديات تدفع حزب الجرار إلى بذل مجهود أكثر من أي وقت مضى، وتعبئة كافة إمكانياته وكفاءاته، ليكون في مستوى حجم المسؤولية الملقاة على عاتقه إلى جانب حلفائه في الأغلبية الحكومية، لذلك سيظل حزب الأصالة والمعاصرة يتحلى بمسؤولية كبيرة، وبالتزام أخلاقي وسياسي عاليين لمجابهة هذه التحديات”.

 

 

 

 

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *