هكذا تورط الوزير عبو في اقتناء "خربة" ب750 مليون !

17 فبراير 2014 - 18:03

 

وجد محمد عبو الوزير المنتدب المكلف بالتجارة الخارجية، نفسه في وضع لا يحسد عليه، بعدما اقتنى فيلا في طريق زعير بمحاذاة الإقامة الملكية، بهدف الاستقرار خصوصا بعدما صار وزيرا في حكومة عبد الإله ابن كيران. 

فالوزير التجمعي وبعدما عاين الفيلا ووجد أنها تطابق الأوصاف التي كان يتمناها فوجئ بعد أكثر من سنتين من الشراء حين تسلم المفاتيح بتحول الفيلا الفاخرة إلى “خربة” لا تستحق مبلغ 750 مليون سنتيم التي دفعها مقابلها، والأكثر من ذلك أن الوزير وجد نفسه مضطرا للركض بين المحاكم ليسترجع “حقه الضائع”.

“أخبار اليوم” اطلعت على مجموعة من المستندات التي توثق لمعركة قضائية طويلة تواجه خلالها مكتري الفيلا البطل العالمي السابق خالد القنديلي والمالك السابق قبل أن يدخل الوزير عبو على الخط، كما اطلعت على صور للفيلا ما قبل وما بعد عملية التخريب التي تعرضت لها والتي “يُحمل” محامي الوزير مسؤوليتها للقنديلي، هذا الأخير الذي يوجه للوزير تهما ثقيلة بـ”الشطط’ و”استغلال النفوذ لاستخراج حكم قضائي لصالحه”.

 

التفاصيل في عدد الغد من جريدة أخبار اليوم

 

شارك المقال

شارك برأيك
التالي