كابيلو يرحب بمباراة إعدادية لروسيا أمام «الأسود»

03 مارس 2014 - 20:57

 

رحب فابيو كابيلو، مدرب المنتخب الروسي لكرة القدم، بخوض الأخير مباراة إعدادية أمام المنتخب الوطني المغربي، في السادس من شهر يونيو المقبل، في العاصمة الروسية موسكو، في إطار استعدادات «الروس» للمشاركة في مونديال البرازيل، بداية من الحادي عشر من شهر يونيو المقبل.

وقال كابيلو، في حديث إلى بعض وسائل الإعلام الروسية والأوروبية، أخيرا، بأن المباراة أمام المنتخب المغربي ستساعد كثيرا منتخب روسيا على الاستعداد جيدا للمونديال، بحكم أن طريقة لعب «الأسود»، حسبه، قريبة من طريقة لعب المنتخب الجزائري، خصم «الروس» في المونديال.

وأضاف المتحدث ذاته: «المنتخب المغربي متميز، من أندية شمال إفريقيا القوية، أعرف بعض اللاعبين المغاربة، عادل تاعرابت، يونس بلهندة، المهدي بنعطية، طريقة لعبهم تشبه كثيرا طريقة لعب المنتخب الجزائري، هذه المباراة ستكون مفيدة».

وفي سياق متصل، تحدثت بعض وسائل الإعلام الروسية، أمس (الأحد)، عن غياب الانضباط في صفوف لاعبي المنتخب الوطني المغربي، معتبرة أنه على الرغم من أن «الأسود» من أقوى المنتخبات الإفريقية، إلا أن لاعبيه «سيئي السمعة»، من بينهم، حسب المصادر ذاتها دائما، عادل تاعرابت، مروان الشماخ، حمزة أبو رزوق، المهدي كارسيلا، مبارك بوصوفة وأسامة السعيدي.

وتطرقت المصادر ذاتها إلى قضية اللاعب تاعرابت، ورفضه اللعب مع المنتخب الوطني المغربي، في أكثر من مرة، وأيضا إلى خلافه مع إريك غريتس، الناخب الوطني السابق، مبرزة أنه «هرب» من تجمع المنتخب الوطني استعدادا لمباراة رسمية سنة 2011، ورفض المشاركة في نهائيات كأس إفريقيا الأخيرة، كما تحدثت عن وقوع اللاعب حمزة أبو رزوق في اختبارات تعاطي المواد محظورة، مشيرة إلى أن الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» أوقفه بسبب تعاطيه «مادة مخدرة».

يذكر أن الاتحاد الدولي لكرة القدم كان قد أوقف المهاجم الرجاوي حمزة أبو رزوق ستة أشهر بسبب تعاطيه مواد محظورة دوليا، إذ تم كشفه خلال مشاركته مع المنتخب الوطني في تصفيات نهائيات كأس العالم 2014.

وبينما أعلن مصدر من «جامعة تصريف الأعمال» لكرة القدم أن أي حديث عن مباراة ودية بين المغرب وروسيا سابق لأوانه، أكد موقع «روسيا اليوم»، أخيرا، الخبر، مشيرا إلى أن الاختيار وقع على المغرب بدل تونس، وأن المباراة ستجري يوم سادس يونيو بالعاصمة موسكو.

وأوضح موقع «روسيا اليوم»، التابع للتلفزيون الرسمي، أن «المنتخب الروسي سيلتقي نظيره المغربي في مباراة دولية ودية لكرة القدم في 6 يونيو المقبل، في العاصمة موسكو، وذلك ضمن استعداداته لنهائيات بطولة كأس العالم 2014 في البرازيل». 

وقال الموقع نفسه إن «اختيار المغرب جاء لكونه ينتمي إلى المدرسة الإفريقية مثل الجزائر التي ستلعب في مجموعة واحدة مع روسيا في مونديال البرازيل»، بعد أن «تردد في وقت سابق أن المنتخب التونسي هو المنافس المحتمل للروسي في اللقاء الودي».

شارك المقال

شارك برأيك
التالي