إحباط محاولة تسلل 1200 مهاجر إلى سبتة بتنسيق أمني مغربي إسباني

04 مارس 2014 - 12:11

 

وقد تقسمت المجموعة المكونة من 1200 مهاجر إلى أربع مجموعات، حيث حاولت المجموعة الأولى العبور إلى الأراضي الإسبانية عن طريق النقطة الحدودية “ترجال”، في حين كانت المجموعة الثانية على بعد كيلومتر واحد من الأولى ونفس الأمر بالنسبة لبقية المجموعات حسب المتحدث باسم مدينة سبتة، الذي أكد على أن أي واحد من المهاجرين 1200 لم يتمكن من الدخول إلى المدينة “بفضل التنسيق مع الأمن المغربي”.

إحباط هذه المحاولة هو إعلان عن بداية التنسيق الأمني بين كل من إسبانيا والمغرب وهو ما أعلنت عنه صحيفة إلباييس يوم أمس حين قالت بأن المغرب عزز حضوره الأمني على الحدود مع سبتة ومليلية من أجل التحكم في تدفق المهاجرين على كل من مدينتي سبتة ومليلية.

ومنذ 6 من شهر فبراير الماضي وهو اليوم الذي بات يعرف بالخميس الأسود والذي لقي فيه أكثر من 14 مهاجرا سريا مصرعهم قرب مدينة سبتة وهو الحادث الذي خلف موجة من الانتقادات لإسبانيا وطريقة تعاملها مع المهاجرين٫  ومدينتي سبتة ومليلية يعيشان على صفيح ساخن بعد تزايد عدد محاولات المهاجرين الأفارقة العبور إلى إسبانيا.

وكانت آخر محاولة للتسلل إلى مدينة سبتة تعود على يوم الجمعة الماضي حيث تمكن أزيد من 200 مهاجر إفريقي من العبور إلى مدينة سبتة، وعلى إثر هذه المحاولة أعلنت بلدية سبتة على أن مركز إيواء المهاجرين في المدينة يضم أزيد من 1300 مهاجر في حين أن طاقته الاستيعابية لا تتجاوز 480 شخص.

 

شارك المقال

شارك برأيك
التالي