حزب الاستقلال يدق طبول الحرب ضد حكومة بنكيران و حزبه

04 مارس 2014 - 14:19

 

و قال عبد السلام اللبار، عضو اللجنة التنفيذية، خلال تقديمه لملخص ما راج في الاجتماع الأسبوعي، أول أمس الاثنين، بالمقر العام لحزب الاستقلال بالرباط، إن ” الوضعية الاجتماعية و الاقتصادية، الآخذة في النزول، بسبب مواصلة الحكومة في خطتها للرفع من الأسعار، خاصة الغازوال، و عدد من المواد الغذائية و التي باتت غائبة عن موائد الفقراء، بسبب أسعارها المرتفعة، و ما صاحب هذه الزيادات من تفجر أزمات جديدة، كأزمة وسائل النقل، يدفعنا الى دق ناقوس الخطر، و دعوة المغاربة إلى التعبئة الشاملة لمواجهة المصير المجهول الذي ينتظر المغاربة في معاناتهم مع المعيش اليومي على يد حزب بنكيران و حكومته”.

و توقف اللبار، عن حالة التعبئة التنظيمية التي دعا إليها شباط، في تقريره المقدم أمام أعضاء اللجنة التنفيذية، من خلال تكثيف حملات الانفتاح  على الملتحقون الجدد بصفوف حزب الاستقلال، و توزيع بطائق العضوية على نطاق واسع، كما أشاد شباط بتحركات الشبيبة المدرسية الاستقلالية، و التي دخلت على خط  الاحتجاجات ضد برنامج “مسار” و انتصرت لإرادة و مصالح التلاميذ، بحسب تعبير شباط.

و كشف اللبار، بان اللجنة التنفيذية، أوصت بالإعداد الجدي للدورة المقبلة للجنة المركزية، التي ستنعقد في الـ28 من مارس الجاري، و التي ستنكب على دراسة وسائل التواصل الحديثة ، مع المواطنين، للاقتراب من معاناتهم و همومهم، و تكثيف برامج تاطير الشباب و النساء.   

 

شارك المقال

شارك برأيك
التالي