السلطات تشدد المراقبة من جديد على فتحية المجاطي

09 مارس 2014 - 12:03

وبعد تخفيف المراقبة عليها في الآونة الاخيرة، حيث قلت اعداد عناصر الأمن السرية المرابدة بالقرب من مسكنها بحي كوتيي بالدار البيضاء، حيث ضرب طوق امني مشدد على بيت المجاطي التي على الرغم من المراقبة المستمرة استطاعت ان تحقق حلمها وترسل ابنها الى سوريا عبر تركيا. 

سفر الياس والتحاقه بصفوف مجاهدي سوريا أعاد بيت المجاطي الى دائرة الضوء، وصار كل زوار البيت مطالبون بالإدلاء ببعض المعلومات حول هوياتهم. كما تم تغيير العناصر المكلفة بمراقبة البيت بعناصر جديدة تتولى مهمة مراقبة فتيحة المجاطي أينما حلت وارتحلت.

شارك المقال

شارك برأيك
التالي