السفير الأمريكي الجديد يخاطب المغاربة عبر اليوتوب

23 مارس 2014 - 10:29

السفير الأمريكي الذي أكد على أن العمل في المغرب هو "شرف كبير له"، لأن علاقته المغرب تعود إلى سنة 1990، "عندما زرناها أنا وزوجتي أنطوانيت في شهر العسل" يقول السفير الجديد في مقطع الفيديو الذي تضمن عددا من صوره رفقة زوجته في المغرب.

وخلال الفيديو يستعرض السفير الأمريكي المدن المغربية التي قام بزيارتها بدءا بالدار البيضاء وامراكش إلى أكادير، وعبرها تارودانت، ثم مكناس وفاس الرباط، معبرا عن تأثره ب"جمال البلاد وثراء ثقافته التي تركت أثرا عميقا فينا أنا وزوجتي".

السفير المعين حديثا تحدث عن ملفات التعاون بين البلدين بدءا من "الاستقرار الإقليمي والأمن في المنطقة إلى التعاون التعليمي والثقافي وإلى مجال الأعمال والتنمية"، قبل أن يعرض طريقة تسييره للدبلوماسية الأمريكية في المغرب، "إنني أخطط لأستمد من تجربتي في أنظمة إدارة الشركات وأنظمة الحكم المتعددة الأطراف"، ذلك أن السفير الجديد به خلفية اقتصادية نظرا لاشتغاله في عدد من المؤسسات المالية الأمريكية الكبرى.

الفيديو الموجود على حساب السفارة الأمريكية في المغرب، تضمن أيضا تقييم السفير الأمريكي للوضع السياسي في المغرب والذي قال عنه بأنه "يسير في مسار إيجابي وسوف نستمر معا في ذلك المسار وفي بناء الفرص لملايين المغاربة ليلعبوا أدوارا منتجة في مستقبل بلدهم".

وكالعادة فلم يفت السفير الأمريكية أن يذكر بأن المغرب كان هو أول بلد يعترف باستقلال المغرب "ولم نكن على صداقة مع أي بلد آخر لمدة أطول".

شارك المقال

شارك برأيك
التالي