وهبي: حين كنا في المعارضة كنا نتصارع على الأصوات واكتشفنا الآن أن أخنوش رجل طيب (فيديو)

29 أكتوبر 2022 - 23:15

قال عبد اللطيف وهبي، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، خلال كلمة له أمام الحضور من منتخبي حزبه بسوس ماسة، إن البعض كان يريد منا أن ندخل الحكومة ونبقى في الصراع الذي عشناه في وقت سابق في المعارضة، وقال بأن الأمر يختلف الآن بعد وصولنا إلى التحالف الحكومي، وتعامل أخنوش مع حزبنا باحترام وتقدير.

وأضاف، « إن الحزب كان يتصارع في ما قبل من أجل الحصول على الأصوات وكان يسعى للحصول على ثقتكم، مع طرح برنامجه الانتخابي ونفس الشيء بالنسبة لحزب التجمع الوطني للأحرار الذي كان بدوره يروج لبرنامجه ويسعى للحصول على ثقتكم وأصواتكم… ».

وحسب وهبي، فالصراع كان قائماً بين الحزبين للحصول على مراكز متقدمة بعد الانتخابات، وهو أمر مشروع وتنافس سياسي سليم، لكن عندما وصلنا للتحالف الحكومي، -يضيف وهبي متسائلاً- فهل نضحي بالبلد ونضحي بالاستقرار من أجل أن نحافظ على نوع من الذاتية ونوع من الصراع؟.

واعتبر الأمين العام أن تصويت المواطنين بكثافة على « البام » و »الحمامة » كان بمثابة اختيار صريح لدعوة الحزبين للاشتغال معاً، وهو ما جعلهما يتجاوزان كل الصراعات لصالح المواطن والوطن اللذين لن يستفيدا شيئا من الصراعات.

وحسب المتحدث نفسه، فقد قرر الحزب تحمل المسؤولية وتجاوز جميع الخلافات. قبل أن يختار التأكيد على أن عزيز أخنوش رجل محترم ويحترم حزب « البام » ويتعامل معه كمؤسسة قائلاً: « الرجل يحترمنا ويتعامل معنا الآن باحترام وتقدير كبيرين، ونحن أهل سوس تربينا على أن من يحترمنا نحترمه ومن يعادينا نحاربه.. ».

واشتكى وهبي من الهجومات المتكررة على الحزب بعد انتصار هذا الأخير في الانتخابات، وهي ردود فعل يشنها الحقودون على الحزب حسب تعبيره، قائلا من خلال ما اعتبره رسالة  موجهة لهم: « انتظرونا فسننتصر مجدداً في انتخابات 2026، فلا يمكن أن يكون ابن سوس على رأس حزب ويخسر … ».

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي