التوفيق: مخصصات القيمين الدينيين ارتفعت من 6 ملايين إلى ما يقارب 2 مليار درهم في 20 سنة

07 نوفمبر 2022 - 20:45

قال أحمد التوفيق وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، إن وضعية القيمين الدينيين عرفت تحسنا كبيرا خلال العقدين الأخيرين، مسجلا انتقال المخصصات المالية لهذه الفئة من 6 ملايين درهم فقط سنة 2002 إلى ما يقارب 2 مليار درهم حاليا.

وردا على سؤال في الموضوع تقدم به فريقا التجمع الوطني للأحرار والأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، اليوم الإثنين، كشف التوفيق أن الاعتمادات المخصصة للقيمين الدينيين هذا العام بلغت مليارا و930 مليون درهم، تتوزع بين مليار و 601 مليون درهم للمكافآت، و229 مليون للتغطية الصحية، و104 ملايين للتكوين والتأهيل .

وسجل المسؤول الحكومي أن هذا المجهود المالي مكن من الرفع من المكافآت الشهرية تدريجيا، حيث ارتفعت المكافأة الشهرية الدنيا لتتراوح بين 2300 و2600 درهم لمن يزاول الإمامة وحدها، وبين 2500 و2700 درهم بالنسبة لـ78 في المائة من الأئمة الذين يجمعون بين الإمامة ومهام أخرى كالخطابة والأذان.

كما سجل أن 65 في المائة من الأئمة يستفيدون من “شرط” الجماعات أو دعم الجمعيات و35 في المائة من سكن وظيفي، واستفادة جميع الأئمة والخطباء والمؤذنين ومتفقدي المساجد وذوي الحقوق من التغطية الصحية الأساسية والتكميلية .

كما تستكمل مؤسسة محمد السادس للعناية بالقيمين الدينيين عددا من الخدمات بدعم القيمين الدينيين وأسرهم في حالات العجز والوفاة والزواج والتفوق الدراسي وتمتيع عدد من الأئمة بالحج، واستفادتهم من التكوين.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *