صحافيون يثنون على الخروج الإعلامي لحمد الله "فيديو"

09 نوفمبر 2022 - 10:30

فيديو: عبد الله آيت الشريف

أكد مجموعة من الصحافيين الرياضيين بمدينة مراكش، في تصريحات لهم لموقع “اليوم24″، أن الخروج الإعلامي لعبد الرزاق حمد الله كان موفقا، مشيرين إلى أن حضوره في نهائيات كأس العالم قطر 2022، يبقى رهين اختيارات الناخب الوطني وليد الركراكي.

وأجمع الصحافيون، على أن الخطأ الذي ارتكبه حمد الله سنة 2019 بمغادرته معسكر المنتخب الوطني المغربي بمراكش، يعتبر جسيما، ولا يجب أن يتكرر لا من طرفه أو من طرف لاعبين آخرين، لأن قميص المنتخب يبقى فوق الجميع، موضحين أن احترافية اللاعب داخل رقعة الميدان لا تناقش.

وأكد المتحدثون ذاتهم، أن عبد الرزاق حمد الله من اللاعبين متقلبي المزاج، لذا يجب التعامل معه بطريقة خاصة، مشيرين إلى أن حضوره في مونديال قطر 2022 سيعطي إضافة إلى خط هجوم المنتخب الوطني المغربي الذي يعاني هجوميا.

وكان عبد الرزاق حمد الله، لاعب الاتحاد السعودي، قد أكد أن مغادرته معسكر المنتخب المغربي سنة 2019، كانت بمثابة نقطة سوداء في مشواره الكروي، موضحا أنه كان يجب أن يتفادى ذلك.

وأوضح حمد الله، خلال مروره في برنامج “أكشن مع وليد”، أنه ارتكب خطأ فادحا بمغادرة معسكر المنتخب، وقد كانت ضريبة ذلك قوية بالحرمان من المنتخب لثلاث سنوات.

وتابع عبد الرزاق حمد الله، أن بعض التقارير تشير إلى أن لديه مشاكل مع بعض لاعبي المنتخب، وهذا غير صحيح، مؤكدا أنه على تواصل مع عدد كبير منهم بشكل يومي.

وواصل تصريحاته، أنه لعب في العديد من الدوريات ومع جنسيات مختلفة وكان هناك تفاهم، متسائلا أنه لماذا لا ينسجم في المنتخب مع أبناء وطنه.

وأردف المتحدث نفسه، أنه بدأ صفحة جديدة مع المنتخب المغربي من خلال أول اتصال مع وليد الركراكي ورشيد بنمحمود، مؤكدا أنه إذا تم استدعاؤه للمونديال سيقدم كل ما لديه، وإن لم يتم ذلك سيكون أول مشجع لأسود الأطلس، معتذرا من الجماهير المغربية وجميع المسؤولين المغاربة.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *