حيار: المغرب بلد رائد في محاربة تشغيل الأطفال.. ومستشار برلماني: الظاهرة تهم 109 آلاف أسرة مغربية

08 نوفمبر 2022 - 21:00

قالت عواطف حيار، وزيرة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة، إن المغرب حقق تقدما هاما فيما يخص محاربة ظاهرة تشغيل الأطفال.

وذكرت المسؤولة الحكومية خلال مشاركتها في جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس المستشارين، بأن المغرب تم اختياره من طرف التحالف الدولي للحد من تشغيل الأطفال والعمل الجبري وأشكال الرق المعاصرة كبلد رائد في محاربة تشغيل الأطفال.

كما أشارت حيار إلى تراجع نسبة تشغيل الأطفال، مسجلة أن البحث الوطني للتشغيل برسم سنة 2021 الذي تنجزه المندوبية السامية، قد أظهر أن عدد الأطفال المشغلين تراجع بنسبة 26 في المائة مقارنة بسنة 2019.

وأضافت حيار بأن وزارتها تعمل في هذا الإطار أيضا على تنزيل السياسة المندمجة لحماية الطفولة ضمن الأجهزة الترابية لحماية الطفولة، حيث تعد لتقديم تصور للبرنامج التنفيذي لهذه السياسة للفترة 2022-2025 والتي فيها محور خاص بمحاربة تشغيل الأطفال.

بالمقابل سجل محمد حلمي، المستشار البرلماني عن الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية، أن ظاهرة تشغيل الأطفال لاتزال منتشرة بكثرة في المجتمع المغربي، لاسيما في قطاع الفلاحة وقطاعات الأعمال اليدوية، إضافة إلى عدد من الوحدات الإنتاجية التي تستقطب أطفالا دون سن 15 سنة للعمل لديها دون التوفر على أية حقوق أو ضمانات، فضلا عن استخدام الأطفال في محلات البقالة والنجارة وغيرها.

وسجل المستشار أن عدم تفعيل القوانين والتشريعات ساهم في تنامي تشغيل الأطفال، مشيرا إلى أن ظاهرة تشغيل الأطفال تهم 109 آلاف أسرة سنة 2021 أي ما يمثل 1.3 في المائة من الأسر المغربية.

 

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *