معرض "العمران إكسبو مغاربة العالم" يختتم بمحطة مونتريال

14 نوفمبر 2022 - 18:19

تحت رعاية “وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة”، وبدعم من “وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين في الخارج”، اختتم معرض العمران إكسبو مغاربة العالم، وذلك بعد محطات باريس، مدريد وبروكسل، حيث تم إنهاء جولته السنوية في مونتريال من 11 إلى 13 نوفمبر 2022.

حسب بيان مجموعة العمرانن فإن المعرض شكل “محطة متميزة” لها أهمية في استراتيجية القرب التي تنهجها مجموعة العمران تجاه المغاربة في العالم، وخاصة في منطقة أمريكا الشمالية، من خلال زيارتهم بدول الإقامة قصد إطلاعهم على فرص الاستثمار والشراكة التي توفرها مختلف برامجها العقارية على مستوى كامل التراب الوطني.

وهكذا وعلى غرار الدورات السابقة، تميزت محطة مونتريال بتنظيم ندوة حول موضوع “مغاربة العالم عنصر أساسي في التنمية الاجتماعية والاقتصادية للمملكة”، تم من خلالها إبراز أهمية مشاركة الجالية المغربية بالخارج في مسيرة التنمية بالمغرب، وذلك على هامش حفل افتتاح المعرض الذي ترأسته سفيرة المملكة المغربية في كندا ورئيس الإدارة الجماعية لمجموعة العمران.

وقد تميزت هذه التظاهرة بالمساهمة القيمة للمشاركين، الذين يمثلون مختلف الفئات الاجتماعية والمهنية ومكونات المجتمع المدني للمغاربة القاطنين في كندا وإعرابهم عن الاهتمام الخاص الذي يولونه للمساهمة أكثر في تنمية وطنهم الأم، وانخراطهم في الجهود التي تبذلها وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة ومجموعة العمران، والزخم الوطني والمواطن القائم، استجابة للدعوة الملكية السامية لمشاركة أقوى لمغاربة العالم في المسيرة التنموية للمملكة.

وللإشارة، فإن مجموعة العمران، وانطلاقا من موقعها كفاعل عمومي في خدمة الإسكان والتنمية الحضرية، دأبت على وضع مغاربة العالم في صلب استراتيجيتها، بحيث بادرت، وفي وقت مبكر جدًا، إلى اعتماد هذا المعرض السنوي المتنقل كأحد أهم مكونات منظومتها للتواصل والترويج لفرص الاستثمار في مشاريعها وكسبيل للقرب والانفتاح على مختلف مكونات مغاربة العالم.

معرض “العمران للعقار مغاربة العالم” الذي انطلق هذا العام من باريس في الفترة ما بين 20 إلى 22 مايو، مرورا بمدريد من 10 إلى 12 يونيو، وبروكسل من 21 إلى 23 أكتوبر، عرف إقبالا قويا للجالية المغربية في كل محطة من هذه المحطات.

إنجازات ساهمت في تحقيقها الممثليات الدبلوماسية للمملكة المغربية في هذه العواصم والقوى الحية للمجتمع المدني لمغاربة العالم في تلك البلدان.

كما تجدر الإشارة إلى أن هذا المعرض المتنقل المخصص للمغاربة المقيمين بالخارج أتاح، منذ انطلاقه سنة 2013، ومن خلال مراحله الـ 64، زيارة 4 قارات عبر 45 مدينة أجنبية والتواصل مع أكثر من 550 ألف من مغاربة العالم

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *