مونديال 2022: السعودية تخلق المفاجأة بانتصار تاريخي على الأرجنتين

22 نوفمبر 2022 - 13:07

أهدى المنتخب السعودي الانتصار الأول للعرب على حساب الأرجنتين بهدفين لهدف، في المباراة التي جرت أطوارها اليوم الثلاثاء، على أرضية ملعب لوسيل، لحساب الجولة الأولى من دور مجموعات نهائيات كأس العالم قطر 2022.

وبدأت المباراة في جولتها الأولى بضغط من المنتخب الأرجنتيني، الذي بحث عن مباغثة نظيره السعودي بهدف مبكر، يبعثر به أوراق هيرفي رونار، الطامح لتسجيل نتيجة إيجابية أمام رفاق ليونيل ميسي، قبل المباراة الثانية التي ستكون أمام بولندا.

وتحصل المنتخب الأرجنتيني على ضربة جزاء في الدقيقة العاشرة، ترجمها ليونيل ميسي إلى هدف، مهديا لمنتخب بلاده التقدم في النتيجة، في جولة اعتمد فيها أبناء هيرفي رونار على خطة التسلل للحد من خطورة الأرجنتينيين، الذين يتميزون بالسرعة والدقة في هجماتهم.

وحاول رفاق سالم الدوسري تعديل النتيجة من خلال المحاولات التي أتيحت لهم على مدار 45 دقيقة، إلا أن تسرعهم في التسديد أو التمرير عند الوصول إلى مربع العمليات حال دون تحقيق المبتغى، فيما ظل المنتخب الأرجنتيني يضغط على خصمه أملا في إضافة أهدافا أخرى، وهو ما تمكن منه في مناسبتين، قبل أن يتم إلغاه الهدفين بداعي وجود التسلل، بعد العودة إلى تقنية الفيديو المساعد “الفار”.

واستمرت الأمور على ماهي عليه فيما تبقى من دقائق، سيطرة أرجنتينية لإضافة الهدف الثاني، ودفاع سعودي مع بعض المناورات بغية التعديل، دون تمكن أي طرف من تحقيق مبتغاه، لتنتهي بذلك الجولة الأولى بتقدم المنتخب الأرجنتيني بهدف نظيف على السعودية.

ودخل المنتخب الأرجنتيني الجولة الثانية عازما على تعديل النتيجة، وهو ما تمكنه منه في الدقيقة 49 عن طريق اللاعب صالح الشهري، معيدا بذلك المباراة إلى نقطة البداية، ليبحث المنتخبان من جديد عن الهدف الذي سهدي لأحدهما الانتصار، وتصدر المجموعة مؤقتا، في انتظار نتيجة مباراة بولندا والمكسيك.

ولم يترك المنتخب السعودي الفرصة لنظيره الأرجنتيني لالتقاط أنفاسه، بعدما تمكن من تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 54 بقدم اللاعب سالم الدوسري، من تسديدة قوية لا تصد ولا ترد، لم تترك أية فرصة للحارس إيميليانو مارتينيز للتصدي، ليجد رفاق ميسي أنفسهم أمام ضرورة تعديل النتيجة بعدما كانوا متقدمين في النتيجة.

وبحث المنتخب الأرجنتيني عن التعادل بكل الطرق الممكنة من خلال المحاولات التي أتيحت له، سواء بالاعتماد على التسديد أو التمرير من وراء المدافعين، أو الانسلالات عبر الأجنحة، دون تمكنه من تحقيق مراده، نتيجة الوقوف الجيد للدفاع السعودي، وحارسه محمد العويس، الذي تحمل ثقل المباراة منذ تقدم منتخب بلاده في النتيجة.

وواصل المنتخب الأرجنتيني بحثه عن التعادل، إلا أن الفشل كان العنوان الأبرز لكل محاولاته، فيما ظلت السعودية تناور بين الفينة والأخرى وقتما سنحت لها الفرصة، لمباغثة رفاق ميسي بهدف ثالث مع الالتزام الدفاعي، دون تمكنه هو الآخر من تحقيق مراده، لتنتهي المباراة بانتصار أبناء هيرفي رونار بهدفين لهدف على الأرجنتين.

ويتصدر المنتخب السعودي المجموعة الثالثة بثلاث نقاط مؤقتا، فيما يتذيل الأرجنتين الترتيب بدون نقاط بشكل مؤقت، في انتظار نتيجة مباراة بولندا والمكسيك، التي ستجرى اليوم الثلاثاء على الساعة الخامسة مساء، بملعب 974 بالعاصمة القطرية الدوحة.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *