المغرب يطلق مشروعا لتقييم مخاطر غسل الأموال وتمويل الإرهاب

24 نوفمبر 2022 - 11:30

يفتتح اليوم الخميس بالرباط، الاجتماع العام الخامس والثلاثين لمجموعة العمل المالي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الذي سينعقد على مدى يومين، في إطار برنامج التنسيق العالمي لمكافحة تمويل الإرهاب التابع لمكتب الأمم المتحدة لمكافحة تمويل الإرهاب.

وقال بيان للهيئة الوطنية للمعلومات المالية، إن الاجتماع يأتي بمبادرة مشتركة من الهيئة الوطنية للمعلومات المالية ومركز الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب ومجموعة العمل المالي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وستجري مناقشة “مشروع يندرج ضمن المحاور الأساسية لأولويات رئاسة المغرب لمجموعة العمل المالي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا برسم سنة 2022”.

وحسب البيان، “تم عقد اجتماع إقليمي لمنتدى خبراء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، أمس الأربعاء، بحضور رؤساء وأعضاء الوفود الممثلة للدول الأعضاء في مجموعة العمل المالي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وممثلو الدول والمنظمات والهيئات المشاركة بصفة ملاحظين وممثلي القطاعات الوزارية والمؤسسات الوطنية المعنية”.

وشدد الهيئة أن هذا “الاجتماع تميز بتنوع المحاور والمداخلات التي تم عرضها من قبل خبراء سكرتارية مجموعة العمل المالي ومجموعة العمل المالي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ومجموعة شرق وجنوب أفريقيا وممثلي وحدات مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب”. وأبرزت العروض، “أهمية مشروع التقييم الإقليمي لمخاطر غسل الأموال وتمويل الإرهاب وأهدافه، كما تم تقديم تجارب بعض الدول الأعضاء ومجموعات العمل الإقليمية في هذا الإطار”.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *