كالفان المغرب يواجه ضحاياه يوم 12 ماي

22 أبريل 2014 - 14:56

وقد واجه القاضي المتهم بتهم "هتك عرض قاصر بالعنف، والتحرش الجنسي، وإعطاء قدوة سيئة،" حسب ما أفاد مصدر مطلع لـ"اليوم 24"، تهم قد تزج بالمدير في السجن لمدة ثلاثين سنة تحت ظروف التشديد لكون الضحايا كن "تحت سلطته ووصايته". المتهم أكد خلال الاستماع إليه أنه كان "يقبل الفتيات ويعانقهم كأب". قاضي التحقيق استمع كذلك إلى شهادات بعض الأستاذة بمؤسسة حسان ابن ثابت وكذا إلى الكاتبة الخاصة للمدير.

وقد تمت برمجة الجلسة المقبلة للقضية يوم 12 ماي القادم، وذلك للسماح لجمعية "ما تقيسش ولادي" بالتنصب كطرف مدني، للمشاركة في استكمال جلسات الاستماع للضحايا، مع احتمال مواجهتهم للمتهم والمتدخلين في القضية في حال تم الاستماع اليهن جميعا في نفس اليوم.

ويذكر أن القضية تخص اتهام مدير مدرسة حسان بن ثابت الابتدائية بالاعتداء جنسيا على 12 طفلة، مع استغلالهن في طقوس جنس جماعي مع التهديد بإعطائهن نقطا سلبية إن أفشين السر، كما اتهمت جميع الفتيات اللاتي تم الاستماع إليهن مدير المدرسة، الذي يبلغ 55 سنة،  بأنه كان يستغلهن جنسيا وهو في حالة سكر، ولا يتردد في تمزيق ثيابهن في حالة رفضت إحدى الفتيات الخضوع لرغباته الشاذة.

 

شارك المقال

شارك برأيك