الصديقي: قرار الزيادة في الحد الأدنى للأجور مازال قيد الدراسة

28 أبريل 2014 - 17:49

 أعلن وزير التشغيل والشؤون الاجتماعية على أن هذا القرار مازال قيد الدراسة "وكل الأرقام المتداولة في الصحافة غير دقيقة"، والسبب حسب وزير التشغيل هو كون أن مثل هذا القرار يجب أن "يكون هناك توافق حوله بين أرباب المقاولات والنقابات والحكومة وهو الأمر الذي نحاول الوصول إليها".

وقال الصديقي خلال الندوة التي نظمها اليوم في مقر وزارته إن الزيادة في الحد الأدنى من الأجور هو من بين النقاط التي شملها اللقاء الذي جمع بين الحكومة والمركزيات النقابية يوم الجمعة الماضي، معربا عن أمله بأن يتم التوصل إلى اتفاق في هذا الشأن.

وتقتضي هذه الزيادة التي رفض الصديقي التعليق عليها، بأن تتم إضافة 10 في المائة إلى الحد الأدنى من الأجور والبالغ حاليا 2333 درهم، على أن تكون هذه الزيادة على مرحلتين، المرحلة الأولى تكون الزيادة بنسبة 5 في المائة وذلك ابتداء من يوليوز 2014، في حين أن الشطر الثاني ستتم إضافته في سنة 2015.

كما أعلن وزير التشغيل على أن يوم الثلاثاء القادن سيكون هناك اجتماع آخر مع النقابات قبل الإعلان عن نتائج هذا الحوار صبيحة الأربعاء، وقد بدى الصديقي مرتاحا لتقدم الحوار الاجتماعي مع النقابات الذي ظل مجمدا لحوالي سنتين.

 

شارك المقال

شارك برأيك