مبحوث عنهم في قصايا حشيش يضاجعون زوجاتهم في الغابة

13 مايو 2014 - 15:27

حين قال في معرض تعليقه الى جواب لوزير العدل والحريات عن سؤال خاص بالمبحوث عنهم بسبب الاتحار في الحشيش، قائلا إن بعض الأشخاص المبحوث عنهم لا يتم اسقاط المتابعة عنهم رغم انتهاء فترة التقادم، منسائلا: "هل يرضيكم أن يقوم بعض المبحوث عنهم بمضاجعة زوجاتهم في الغابة خوفا من العودة الى منازلهم وتعرضهم للاعتقال؟". 

جل الفرق البرلمانية حرصت على التدخل خلال مناقشة هذا الموضوع، حيث اعتبر رئيس الفريق الرلماني لحزب الاستقلال، نور الدين مضيان، أن هناك حوالي أربعين الف شخص مبحوث عنه بسبب الحشيش، وخمسون الف اخرين في السجن. ودعا مضيان الى اصدار عفو لفائدة المزارعين المبحوث عنهم بسبب الحشيش، معتبرا ان منطقة الشمال بكاملها تعتبر في حالة فرار. 

وزير العدل المصفى الرميد اعترف من جانبه أنه ورغم اصدار منشور موحه اى وكلاء الملك، إلا أن تطبيقه بقي متفاوتا، حيث لا يتم اسقاط المتابعة رغم انتهاء فترة التقادم. ودعا الوزير البرلمانيين الى االمساهمة في حل هذه المشاكل من خلا احالة الملفات التي يتوفرون عليها على وزارته، متعهدا بالعمل الى حذف اسماء الاشخاص الذين مرت عليهم مدة التقادم من لائحة الاشخاص المبحوث عنهم.

شارك المقال

شارك برأيك