مراهقون مغاربة يهربون الحشيش إلى اسبانيا بطرق مبتكرة

03 يونيو 2014 - 12:36

المصدر ذاته كشف بأن عمليات الإيقاف تمت لدى مصالح الجمارك التي تدخلت للاشتباه في وجود أشياء غريبة محملة على أجساد بعض الموقوفين التي رصدتها أجهزة السكانير قبل أن يستقلوا الباخرة في اتجاه الضفة الأخرى، وأسفرت العمليات في المجموع عن حجز 15 كلغ من الحشيش المغربي.

وقالت المصدر ذاته أن العملية الأولى أسفرت عن توقيف مراهقين يقطنان بطريقة شرعية بمدينة مورسيا الإسبانية تناولا كمية من المخدرات بلغ وزنها 800 غرام على شكل 125 كبسولة، كُشفا إثر الاشتباه فيهما وصدور رد فعل عنيف من طرفهما عند توجه عناصر الجمارك إليهما لسؤالهما عن أجسام غريبة أظهرها جهاز السكانير، قبل أن يتم اعتقالهما وعرضهما للتدقيق بجهاز أخر الذي كشف وجود المخدرات ليتم اعتقالهما ومتابعتهما بتهمة تهريب المخدرات وتعنيف رجال الجمارك وعناصر الحرس المدني.

العملية الثانية تمت في 28 من الشهر المنصرم عندما تمكنت عناصر الحرس المدين من إلقاء القبض على مراهقة (17 سنة)، تقطن هي الأخرى بشكل قانوني بمدينة بارشلونة، وهي تحاول تهريب حوالي كيلغرام واحد من الشيرا، ربطتها بعناية إلى فخذيها، قبل أن تكتشفها العناصر الأمنية وتحيلها على أنظار النيابة العامة بمحكمة مليلية المحلية التي تابعتها بتهمة تهريب المخدرات.

العملية الثالثة والأخيرة وفق المصدر ذاته تمت نفس اليوم (28 ماي)، كان بطلها شاب في عقده الثالث عندما حاول بواسطة سيارته أكثر من 12 كلغ من الشيرا، حيث عمد إلى إخفائها في هيكلة السيارة مباشرة تحت المقاعد الأمامية على شكل كبسولات كبيرة وربطها بواسطة حبل لتسهيل عملية إخراجها فيما بعد، قبل أن تكتشفه هو الأخر العناصر الأمنية ويتم اعتقاله.

 

 

شارك المقال

شارك برأيك
التالي