كاظم الساهر "أسعد أيام حياتي قضيتها رفقة والدتي وخالتي في المغرب"

04 يونيو 2014 - 14:39
حيث قال إن أية معاناة تهون في ظل وجود حضن الوالدين٫ مشيرا إلى أنه لا يصنف عمله وكفاحه في خانة المعاناة لأنه كان يساعد أسرته المتواضعة بإرادته٫ حيث كان يعيش رفقة أفراد أسرته 12 في بيت صغير ومتواضع ما دفعه للخروج بهدف العمل وتقديم المساعدة للأسرة، قبل أن يوضح "المعاناة الحقيقية التي مررت منها هي معاناة فقدان والدتي".
كاظم الساهر الذي كان يتحدث مساء أول أمس في ندوة صحفية سبقت سهرته في إطار مهرجان "موازين" تحدث عن علاقته بالمغرب حيث قال إنها علاقة تعود إلى سنوات التسعينات من القرن الماضي، مضيفا أن والدته وخالته كانتا معه في مدينة الرباط حينها مؤكدا "كانت تلك من أسعد أيام حياتي".
قيصر الأغنية العربية كشف في ذات المناسبة عن ولعه بالفن التشكيلي حيث قال إنه حين كان طفلا صغيرا كان يأخذ الفرشاة من معدات والده النجار وكان يصعد إلى سطح البيت ليقوم بخط بعض الرسوم مضيفا أنه صار اليوم متعلقا بالرسم أكثر واصفا لوحاته بـ"شخابيط أطفال".
وردا على سؤال حول التغير الذي لحق شخصيته عقب مشاركته في "ذو فويس" وخروجه شيئا ما عن عزلته بفضل البرنامج قال الساهر "أنا بيتوتي وتعودت أنا وإخواني على البيت ولم نكن اجتماعيين ولم نكن نخرج لنسهر" مضيفا أنه يحب الجلوس في البيت لوقت طويل ليفكر وليتأمل وليقرأ الشعر وليبحث عن أفكار جديدة وجمل موسيقية جديدة قبل أن يعترف أن برنامج "ذو فويس" ساعده ليكسر ذلك الحاجز وليخرج قليلا عن عزلته.

شارك المقال

شارك برأيك
التالي