السكاح يعود إلى المغرب ليبدأ حياة جديدة

08 يونيو 2014 - 12:09
 بعد قضائه ما يناهز 11 شهرا في ظل المراقبة القضائية الفرنسية، مباشرة بعد القبض عليه في مطار أورلي بباريس، يوم 19 يونيو الماضي، بداعي أنه مطلوب بموجب مذكرة بحث دولية صادرة من النرويج.
السكاح، الذي كان كسب رهان قضيته ضد طليقته أن سيسيل هوبستوك، الدعاة عليه بتهمة منع ابنيعهما من السفر، والإساءة إليهما، أسر لمقربين منه أنه سيبدأ حياة جديدة في المغرب، بعيدا عن المشاكل التي ظل يتخبط فيها تسع سنوات، وانتهت بحكم صادر عن استئنافية باريس، قسم النظر في قضايا الترحيل، برفض ترحيله إلى النرويج، وإسقاط مذكرة البحث الصادر في حقه.
وقال مصدر قريب من السكاح، استقبله بمطار مراكش الدولي، إنه ينوي أولا حضور ملتقى محمد السادس لألعاب القوى، حتى يظل على مقربة من أجواء أم الرياضات التي تعتبر متنفسه الطبيعي، بحكم أنه بطل عالمي وأولمبي سابق، فضلا عن أنه مسير في عصبة فاس بولمان، ورئيس نادي فريق.

شارك المقال

شارك برأيك
التالي