أزمة " مسار " تتفاقم ومؤسسات تعليمية تجتمع استثنائيا في أول أيام العطلة لحل مشاكله

22 يناير 2023 - 15:00

وزعت مؤسسات تعليمية بعدد من الجهات، نهاية الأسبوع المنصرم، مذكرة محلية بشأن انعقاد اجتماع يوم غد الإثنين، والذي يتزامن مع أول أيام عطلة نهاية الأسدس الأول.

وحسب مضمون المذكرة، فإن الأمر يتعلق باجتماع خاص بالأطر التعليمية التي لم تسلم نقط المتعلمين للإدارة، أو لم تقم بمسك العملية في برنامج ” مسار ” بسبب مقاطعة جل الأطر للإجراء، احتجاجا على اتفاق 14 يناير.

دعوة الأطر التعليمية لاجتماع الإثنين قوبل بتهكم من طرف الأطر التربوية، خصوصا وأن يوم الاجتماع هو أول أيام عطلة الأسدوس الأول، ولا يمكن الدعوة لاجتماع خلال العطلة المدرسية، بينما مشكلة مسك النقط، حسب بيانات التنسيقيات المقاطعة، لها علاقة بالاتفاق الذي وقعته النقابات التعليمية مع الحكومة، وهو الاتفاق الذي وصفته الشغيلة التعليمية ب” الاتفاق المهزلة”.

أزمة مقاطعة ” مسار “، في ضوء عدم توصل نسبة كبيرة من التلاميذ بنتائج الأسدوس الأول، تفاقمت جراء إعلان أساتذة الثانوي التأهيلي رفضها لاتفاق 14 يناير، بدعوى أنه اتفاق لا يشمل العاملين بالسلك الثانوي التأهيلي، حيث سارعوا لتأسيس التنسيقية الوطنية لأساتذة الثانوي التأهيلي، فيما نظم بعضهم وقفات احتجاجية بمركز الريش في ميدلت، للمطالبة بالدرجة الاستثنائية، وتفعيل اتفاق 2011.

جدير بالذكر، أن إجراء مقاطعة تسليم النقط للإدارة، اتخذته عدد من التنسيقيات، منها تنسيقية المقصيين من خارج السلم، وتنسيقية أساتذة التعاقد، وتنسيقية ” الزنزانة 10″، فضلا عن تنسيقية النظامين الأساسيين 1985\2003، بالإضافة إلى تنسيقية أساتذة ضحايا تجميد الترقيات.

كلمات دلالية
ازمة مسار مقاطعة

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *