الاتحاد الأروبي والمغرب يتعاونان في ملف الجهاديين العائدين من سوريا

11 يونيو 2014 - 09:35

و يرتقب أن يعقد وزراء داخلية الطرفين اجتماعا في العاشر من شهر يوليوز المقبل، لمناقشة التهديدات الأمنية المحتملة التي تلقي بظلالها على البلدان المعنية بالموضوع، كما أفادت بذلك وكالة الأنباء الإسبانية. مكان الاجتماع لم يتم تحديده بعد حسب نفس المصدر، فمن المنتظر عقده في العاصمة البلجيكية بروكسيل أو في الرباط.

الاجتماع المرتقب سيعرف إثارة نقط أخرى متعلقة بإمكانية سحب الجنسية من الجهاديين الدين يتوجهون للقتال في سوريا أو مالي أو ليبيا، خصوصا وأن العديد من المسلمين الأروبيين من جنسيات مزدوجة يتجهون للقتال في مناطق النزاع السالفة الذكر. لكن هذا الإجراء سيكون صعب التنفيذ بالنسبة لمن يتوفرون على جنسية أروبية في الأصل، ما يجعل تطبيقه سينحصر على الحاصلين على إحدى الجنسيات الأروبية أو المتقدمين بطلبات للحصول عليها.

 

شارك المقال

شارك برأيك
التالي