6,3 مليار درهم حجم استثمارات العمران في سنة 2013

23 يونيو 2014 - 20:09

تم خلالهم، على الخصوص، عرض تقارير حول حصيلة المجموعة وتدبيرها برسم سنة 2013 وعرض برنامج عمل المجموعة والمصادقة على ميزانيتها لسنة 2014 وعرض تقارير لجنتي التدقيق والاستثمار وكذا مدارسة مجموعة من النقاط المدرجة في جدول الأعمال.

وذكر بلاغ لرئاسة الحكومة أن  ابن كيران أشار، في كلمة في بداية أشغال مجلس الرقابة، إلى أن هذا الاجتماع يشكل مناسبة للوقوف على حصيلة عمل المجموعة واستشراف آفاق عملها للفترة المقبلة، بما يمكن من تثمين البرامج المنجزة وتجاوز الصعوبات التي تعترض هذه المؤسسة في سبيل تحقيق أهدافها وإيجاد حلول عملية لها.

وذكر رئيس الحكومة بالمهمة الأساسية التي أحدثت من أجلها مجموعة التهيئة العمران، والتي تكمن في توفير العرض الملائم في مجال السكن الاجتماعي ولاسيما الموجه للفئات المعوزة، ومعالجة السكن غير اللائق والقضاء على دور الصفيح، وذلك تماشيا مع توجيهات  الملك محمد السادس، وتنفيذا للأهداف المسطرة في البرنامج الحكومي في مجال الإسكان.

وسجل  ابن كيران، في هذا الصدد، أن أهمية الإنجازات المحققة والمؤشرات المالية الجيدة للمجموعة، وإن كانت إيجابية في مجملها، فإنها يجب ألا تخفي حجم الصعوبات والإكراهات التي تعترض تدبير جملة من الملفات التي تتطلب الجرأة والتعاون للوقوف على الأسباب الكامنة وراءها واقتراح السبل الكفيلة بتجاوزها، بما في ذلك الملفات العالقة وتفاقم المخزون وبرنامج "مدن بدون صفيح" وتنمية المدن الجديدة.

واعتبارا لأهمية هذه الملفات وتعدد أبعادها وكذا الأطراف المتدخلة فيها، قرر رئيس الحكومة، يضيف البلاغ، إحداث لجنة بين – وزارية تجتمع على مستوى الكتاب العامين، وبمشاركة رئيس مجلس الإدارة الجماعية للمجموعة، للانكباب على دراسة مختلف المعيقات التي تعترض سير إنجاز المشاريع واقتراح حلول عملية قابلة للتطبيق، ورفع القضايا التي تتطلب التحكيم للحسم فيها على مستوى رئيس الحكومة بتنسيق مع الوزراء المعنيين.

وستمكن هذه اللجنة من الانخراط الفعال لكافة القطاعات المتدخلة في الميدان من أجل استثمار الإمكانيات المتاحة لتحقيق أفضل النتائج وتذليل الصعوبات العملية التي تعوق المجموعة في سبيل تحقيق أهدافها وضمان الالتقائية بين مختلف البرامج العمومية، لمواكبة المشاريع السكنية المنجزة أو التي في طور الإنجاز.

واستعرض أعضاء مجلس الرقابة، من جهتهم، أهم أنشطة المجموعة برسم سنة 2013، حيث بلغ حجم الاستثمارات المحققة 6,3 مليار درهم كما تم تسليم 27 ألف و873 وحدة وإبرام 18 ألف و490 عقد وفتح الأوراش بالنسبة ل64 ألف و356 وحدة وانتهاء الأشغال بالنسبة ل103 ألف و913 وحدة تتوزع بين البرامج الخاصة وبرامج التأهيل الحضري.

وتعتزم المجموعة في إطار برنامج عملها برسم سنة 2014 الذي تمت المصادقة عليه، مواصلة تنفيذ 67 برنامجا سكنيا وإنهاöء 23 منهاº ومواصلة إنجاز برنامج مدن بدون صفيح وإنتاج السكن الاجتماعي والسكن الموجه إلى الطبقة المتوسطة وإعادة هيكلة الأحياء ناقصة التجهيز وتفعيل تنمية المدينتين الجديدتين تامسنا وتامنصورت.

كما ستعمل المجموعة على فتح الأوراش بالنسبة لمجموعة من 15 ألف و861 وحدة في إطار إنتاج السكن الاجتماعي و7529 وحدة في إطار إنتاج السكن الموجه إلى الطبقة المتوسطة و11 ألف و127 وحدة في إطار برنامج مدن بدون صفيح.

وأضاف البلاغ أنه تمت خلال اجتماع مجلس الرقابة المصادقة على ميزانية المجموعة برسم سنة 2014. ومن المرتقب أن يبلغ حجم الاستثمار 6,7 مليار درهم.

وبعد نهاية اجتماع مجلس الرقابة، افتتح رئيس الحكومة أشغال الجمعية العامة العادية، التي كان من أهم النقاط المدرجة في جدول أعمالها المصادقة على تقرير حول تدبير مجموعة التهيئة العمران برسم سنة 2013 والمصادقة على حسابات المجموعة برسم سنة 2013 ورصد النتيجة الصافية المحاسبية والمصادقة على الاتفاقيات المقننة.

وبعد ذلك افتتح السيد ابن كيران الجمعية العامة الاستثنائية، والتي تضمن جدول أعمالها المصادقة على تعديل جزئي للنظام الأساسي للمجموعة.

وأضاف البلاغ أنه بعد التداول في الموضوع تقرر البت فيه في اجتماع مقبل للجمعية العامة الاستثنائية.

حضر هذه الاجتماعات وزير الدولة، ووزير التعمير وإعداد التراب الوطني، ووزير السكنى وسياسة المدينة، وأعضاء مجلس الرقابة وأعضاء الجمعية العامة لمجموعة التهيئة العمران وممثلون عن القطاعات المعنية.

شارك المقال

شارك برأيك
التالي