كيِيللّيني يتعاطف مع سواريس وعائلته ويعتبر عقوبة الفيفا مفرطة

27 يونيو 2014 - 14:28

كييللّيني برر تعاطفه بكون لاعب الأوروغواي وعائلته سيواجهون مرحلة صعبة بعد العقوبة ،متمنياً ان يُسمح لسواريس بأن يجلس على الأقل في دكة بدلاء فريقه حتى يكون بجانب أصدقائه  في كل المقابلات سواء التي يخوضها سواء في كأس العالم أو في ناديه الذي يلعب له.

مدافع السيدة العجوز كتب في موقعه الإلكتروني الرسمي :" ليس بداخلي الآن إحساس بالفرح ، أو بالإنتقام من سواريس بسبب حادث وقع في رقعة الملعب وانتهى الأمر هناك ، لكن  بداخلي حزن وخيبة أمل بسبب المباراة التي انهزمنا فيها. كل تفكيري الآن منصب حول لويس (سواريس) وعائلته  لأنهم سيجدون انفسهم يواجهون مرحلة صعبة "

وأردف كيِيلليني : " إحترمت دائما القرارات التأديبية للهيئات المختصة ، لكن في الآن ذاته أعتبر ان العقوبة (في حق سواريس) تعد مفرطة ، أتمنى بكل صراحة ان يُسمح له ،على الأقل ، بأن يبقى إلى جانب أصدقائه في الفريق خلال  المباريات لأن منعا كهذا يعد قاسيا في حق أي لاعب.."

يذكر أن الإتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" كان قد أصدر عقوبة في حق لاعب الأوروغواي لويس سواريس بعد أن "عضّ" المدافع الإيطالي كييليني خلال مقابلة جمعت فريقي إيطاليا والأوروغواي .العقوبة  تتمثل في إيقافه لتسع مباريات رفقة المنتخب، كما أنه لن يكون بإمكانه الحضور في الملعب خلال مدة الإيقاف، بالإضافة إلى حرمانه من أي نشاط رياضي لمدة 4 أشهر.

 

شارك المقال

شارك برأيك
التالي