مونديال 2014: هولندا تقلب الطاولة على المكسيك وتبلغ ثمن النهائي

29 يونيو 2014 - 19:32


وكانت المكسيك البادئة بالتسجيل عبر جيوفاني دوس سانتوس (48), وردت هولندا بهدفي ويسلي سنايدر (88) وكلاس يان هونتيلار (90+4 من ركلة جزاء).

وتلتقي هولندا في الدور المقبل مع كوستاريكا او اليونان اللذين يلتقيان لاحقا في ريسيفي.

وهي المرة السادسة التي يبلغ فيها هولندا الدور ربع النهائي للمرة الخامسة بعد 1974 و1978 و2010 عندما بلغت النهائي و1994 عندما خرجت من الدور ذاته و1998 عندما خرجت من دور الاربعة.

وهو الفوز الرابع على التوالي لهولندا وصيفة بطلة النسخة الاخيرة, في البطولة الحالية فحذت حذو كولومبيا التي حجزت بطاقتها امس السبت على حساب الاوروغواي.

كما هو الفوز العاشر لهولندا في مبارياتها ال11 الاخيرة في العرس العالمي (خسارة النهائي عام 2010).

وهو الفوز الرابع لهولندا على المكسيك في 8 مباريات بينهما مقابل تعادلين وخسارتين.

في المقابل فشلت المكسيك في فك عقدة الدور ثمن النهائي التي لازمتها للمرة السادسة على التوالي وتحديدا مونديال الولايات المتحدة عام 1994.

وكانت المكسيك قاب قوسين او ادنى من بلوغ الدور ربع النهائي للمرة الاولى في تاريخها خارج قواعدها والثالثة بعد عامي 1970 و1986 على ارضها لانها كانت الطرف الافضل اغلب فترات المباراة وتقدمت بهدف مطلع الشوط الثاني وكان بامكانها التعزيز في اكثر من مناسبة, قبل ان تدفع الثمن في الدقائق الاخيرة التي شهدت صحوة نسبية لهولندا التي كانت بعيدة عن مستواها خصوصا نجمها فان بيرسي الذي استبدله المدرب لويس فان غال واشرك هونتيلار الذي سجل هدف التأهل من ركلة جزاء ومرر كرة التعادل لسنايدر.

وهي ثالث مرة يقلب فيها المنتخب الهولندي تخلفه الى فوز في البطولة.

وكان المنتخب الهولندي تائها اغلب فترات المباراة خصوصا في الشوط الاول حيث لم يسدد اي كرة بين الخشبات وسنحت امامه فرصة واحدة فقط.

وعاد فان بيرسي الى صفوف هولندا بعد غيابه عن المباراة الاخيرة امام تشيلي بسبب الايقاف, فيما دفع فان غال بديرك كاوت اساسيا ليلعب مدافعا ايسر ويخوض مباراته الدولية المئة.

وبات كاوت سابع هولندي يبلغ حاجز المئة بعد ادوين فان در سار وفرانك دي بوير ورافايل فان در فارت وجيوفاني فان برونكهورست وويسلي سنايدر وفيليب كوكو.

كما لعب بول فيرهايغ اساسيا على حساب داريل يانمات.

كما خاض سنايدر مباراته ال15 في العرس العالمي وبات اكثر اللاعبين الهولنديين مشاركة في المونديال. اما فان بيرسي فلعب مباراته ال14.

وسجل سنايدر بالمناسبة هدفه السادس في كأس العالم وبات ثاني افضل هداف هولندي بعد جوني ريب (7 اهداف).

في المقابل اجرى مدرب المكسيك ميغل هيريرا تبديلا واحدا على التشكيلة بدفعه بالمخضرم كارلوس سالسيدو (34 عاما) اساسيا بسبب غياب خوسيه فاسكيز الموقوف.

وكانت اول فرصة تسديدة بعيدة لميغل لايون فوق المرمى (3), واخرى للاعب نفسه بجوار القائم الايمن (5).

واضطر مدرب هولندا الى اشراك برونو مارتينز ايندي مكان دي يونغ الذي تعرض للاصابة (9).

وكاد هيكتور هيريرا يمنح التقدم للمكسيك اثر هجمة منسقة انهاها بتسديدة زاحفة من نقطة الجزاء بجوار القائم الايمن (18).

وكاد اوريبي بيرالتا يفعلها اثر سوء تفاهم بين ستيفان دو فريي ورون فلار لابعاد الكرة امام المرمى الخالي بعد خروج خاطىء للحارس ياسبر سيليسن فتحولت الكرة الى ركنية لم تثمر (20).

واطلق سالسيدو كرة قوية من 35 مترا ابعدها الحارس سيليسن بصعوبة الى ركنية (24).

وكانت اول واخطر فرصة للهولنديين عندما تلقى فان بيرسي كرة داخل المنطقة فهيأها لنفسه بيسراه وسددها بيمناه بعيدا عن الخشبات الثلاث (27).

ورد دوس سانتوس بتسديدة بيسراه من خارج المنطقة بين يدي الحارس سيليسن (28).

وأنقذ سيليسن مرماه من هدف محقق بتصديه لتسديدة قوية لدوس سانتوس من داخل المنطقة (42).

واضطر مدرب المكسيك بدوره لتغيير المدافع هيكتور مورينو بسبب الاصابة ودفع بدييغو رييس.

ونجح دوس سانتوس في منح التقدم للمكسيك مستغلا كرة رأسية لفلار عند حافة المنطقة فسددها قوية بيسراه من خارج المنطقة اسكنها الزاوية اليسرى البعيدة للحارس سيليسن (48).

وكاد بيرالتا يضيف الهدف الثاني من تسديدة قوية مماثلة من خارج المنطقة تصدى لها سيليسن (56).

ودفع فان غال بممفيس ديباي مكان فيرهايغ (56).

وانقذ حارس مرمى المكسيك غييرمو اوتشوا مرماه من هدف التعادل بابعاده من باب المرمى كرة دي فريي اثر ركلة ركنية انبرى لها اريين روبن ارتطمت بالقائم الايسر وابعدها الدفاع (58).

وكاد سنايدر يدرك التعادل من تسديدة قوية من خارج المنطقة ارتطمت بقدم فرانشيسكو رودريغيز وكادت تخدع الحارس اوتشوا (61).

واشرك مدرب المكسيك خافيير اكوينو مكان دوس سانتوس (61).

ومرر روبن كرة عرضية داخل المنطقة فشل سنايدر في متابعتها داخل المرمى (64), وسدد دالي بليند من خارج المنطقة بجوار القائم الايمن (65).

وتابع اوتشوا تألقه وأنقذ مرماه من انفراد لروبن (74).

ولعب فان غال ورقته الاخيرة باشراكه هونتيلار مكان فان بيرسي (76).

وتلاعب سالسيددو بمدافعين وسدد كرة قوية فوق الخشبات الثلاث (80).

وأدرك سنايدر التعادل من تسديدة قوية من داخل المنطقة أسكنها على يمين الحارس اوتشوا اثر كرة مرتدة من الدفاع بعد ركلة ركنية لروبن (88).

وحصل روبن على ركلة جزاء اثر مجهود فردي رائع داخل المنطقة اثر عرقلته من القائد ماركيز فانبرى لها هونتيلار بنجاح (90+3).

وكاد خافيير اكوينو يدرك التعادل من تسديدة جانبية التقطها الحارس سيليسن (90+6).

شارك المقال

شارك برأيك
التالي