كشف نادي ليفربول الإنجليزي اليوم الاثنين عن القميص الثالث الذي سيرتديه الفريق اعتباراً من الموسم الجديد 2014-2015.
 
ولكن صحيفة "ميرور" الإنجليزية لفتت النظر إلى أن الإعلان عن القميص الجديد لم يتضمن لويس سواريز مهاجم الفريق، مما ينذر بقرب رحيله عن صفوف "الريدز"، وانتقاله إلى برشلونة خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية.
وتصدر إعلان القميص الجديد الذي صممته شركة "واريور" كل من ستيفن جيرارد قائد الفريق، وزميليه دانييل ستوريدج ورحيم سترلينج.
وتساءلت "ميرور": "هل اختفاء سواريز يعني أننا لن نراه في ليفربول الموسم المقبل؟".
 
القميص الثالث لليفر سيكون أسود اللون مصحوباً باللونين الرمادي والأحمر، ويوجد تاريخ تأسيس النادي عام 1896 على رقبة القميص من الداخل.
 
وسيرتدي لاعبو ليفربول هذا القميص لأول مرة في المباراة الودية أمام أولمبياكوس اليوناني يوم 27 يوليو الجاري، في جولة الفريق بالولايات المتحدة الأمريكية استعداداً للموسم الجديد.