ضغوط دولية وراء إخراج النهضة من حكم تونس

09 يوليو 2014 - 18:17

ويذكر التقرير، الذي صدر بداية هذا الشهر، أن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، أبلغ رئيس «النهضة» راشد الغنوشي، مباشرة، معارضته وجود نظام حكم ثيوقراطي في تونس. كما يلفت التقرير إلى الأدوار التي لعبتها الكويت ودولة الإمارات العربية كي «تخرج النهضة من الحكم»، عبر الضغوطات الاقتصادية من جهة البنك «الإفريقي للتنمية» و«البنك الدولي» و«صندوق النقد الدولي»، التي كانت تطالب بإصلاحات اقتصادية لتقديم قروضها لتونس في العلن، فيما تدعو في الجلسات المغلقة إلى ضرورة التوصل إلى وفاق يقود بالضرورة إلى المصادقة على الدستور، وتسليم الحكومة إلى التقنوقراط.

شارك المقال

شارك برأيك
التالي