العزوزي: أيادي خفية تتحرك لمنع حقنا في التجمع

15 يوليو 2014 - 09:54

 قبل أن يتم نقلها إلى مقر الفيدرالية الديمقراطية المغربية للشغل الكائن بدرب عمر بنفس المدينة.

العزوزي، أوضح أن إدارة الفندق الذي كان من المقرر تنظيم فيه اللقاء قصد الكشف عن ما أسماه تفاصيل عملية سحب 180 مليون سنتيم في عمليتن متفرقتين، فاجأهم برفضهم تنظيمها بدعوى أن تُهم ثقيلة تم وضعها على طاولة مدير الفندق لمنع النعامل مع أعضاء الفيدرالية الديمقراطية للشغل.

وكشف الكاتب العام للفيديرالية الديمقراطية للشغل، أن فصل أربعة اعضاء من صفوف الفيديرالية لم يأتي عبثا، بل بعد تبوث تورطهم في في عملتي سحب 180 مليون سنتيم في عمليتين متفرقتين، الاولى 3 يناير من السنة الماضية من طرف عبد الحميد الفاتحي، ومحمد الدحماني، والثانية 13 يناير من السنة الجارية من طرف نفس الأشخاص وذلك دون علمه.

 
شارك المقال

شارك برأيك
التالي