مؤتمر مفاجئ لتيار الفاتحي للإطاحة بالعزوزي من قيادة الفيدرالية

20 يوليو 2014 - 21:40

 أنصار الفاتحي قالوا إن أغلبية أعضاء المجلس الوطني شاركوا في اجتماع الجمعة، وإن 33 اتحادا محليا ووطنيا و25 قطاعا حضروا اللقاء المنعقد في مقر كلية الحقوق بالدار البيضاء، وأن المؤتمر ينعقد تحت شعار: «نحو تعاقدات جديدة وفاء لمبادئ تأسيس المشروع الفيدرالي». وقدّر منظمو المؤتمر عدد الحاضرين فيه بـ800 شخص، وأسندت رئاسة المؤتمر إلى رئيس ودادية موظفي العدل، عبد اللطيف الغبار.

الكاتب العام الحالي للفيدرالية، عبد الرحمان العزوزي، الذي ظهر الأسبوع الماضي في القصر الملكي بالدار البيضاء كممثل للفيدرالية في حفل تنصيب المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، سارع إلى إصدار بلاغ باسم المكتب المركزي، وصف التحرّك المفاجئ لتيار الفاتحي بالمحاولة الانشقاقية المدعومة «من بعض الجهات التي تسعى منذ مدة وبكل الوسائل إلى إقبار المشروع النقابي الفيدرالي». وأعلن العزوزي عزمه القيام بـ«كل الإجراءات التنظيمية والقضائية لمواجهة هذا المخطط الانشقاقي الخارج عن الضوابط التنظيمية، والدعوة إلى حماية وصون التنظيمات والتصدي محليا وقطاعيا لكل المؤامرات الرامية إلى نسف مشروعنا النقابي».

 التفاصيل  في عدد الغد من جريدة اخبار اليوم 

شارك المقال

شارك برأيك
التالي