بوليف: عدد قتلى حوادث السير تراجع بـ4 ٪ في النصف الأول من 2014

24 يوليو 2014 - 12:51

بعد التراجع التي عرفه عدد القتلى والجرحى في سنة 2013 مقارنة بالسنة التي قبلها والذي بلغ نسبة 7 في المائة، كشف محمد نجيب بوليف، الوزير المنتدب المكلف بالنقل، في حوار مقتضب مع «أخبار اليوم»، أن المنحى التراجعي لضحايا حوادث السير تواصل طيلة النصف الأول من هذه السنة.

إذ تقلص عدد القتلى بنسبة 4 في المائة بينما سجلت نسبة الجرحى في وضعية خطيرة تراجعا بلغ 11 في المائة. وأضاف أن الإحصاءات أثبتت أن شهور يوليوز وغشت وشتنبر هي التي تشهد أكبر عدد من الحوادث والضحايا، إذ يرتفع عدد القتلى بـ30 إلى 35 في المائة مقارنة بباقي شهور السنة، مشيرا إلى أن المصالح المعنية كثفت من المراقبة على مختلف الطرق بالمغرب. كما أشار إلى أن وزارته تعمل على إدخال تقنيات جديدة في المراقبة، مرتبطة بمراقبة الكحول والمراقبة المتحركة للرادارات والمراقبة المتحركة الميكانيكية للحافلات والشاحنات.

انظر نص الحوار في عدد الغد من جربدة اخبار اليوم

شارك المقال

شارك برأيك
التالي