559 شخصا يحضرون مؤتمر لحركة التوحيد والإصلاح 27 % نساء

06 أغسطس 2014 - 11:50

وتشير المعلومات المتوفرة، إلى أن نسبة حضور الشباب، الذين تقل أعمارهم عن 40 سنة، بالجمع العام الوطني الخامس لحركة التوحيد والإصلاح بلغت 35 بالمائة، فيما تمثل نسبة حضور النساء بالجمع العام ذاته 27 بالمائة من عدد المؤتمرين البالغ عددهم حوالي 559 مؤتمرا.

الجمع العام الذي يشهد تمثيلية مختلف المدن المغربية ويعد أعلى هيئة تقريرية في الحركة، ضم ستة أعضاء يعدون الأصغر سنا ضمن المؤتمرين واللذين يبلغ سنهم 21 سنة، وهم أربعة شابات واثنين من الشباب. كما يشارك بالمؤتمر أكبر الأعضاء سنا والذي يبلغ من العمل 71 سنة.

ومن المنتظر أن تعرف هذه المحطة حضور بعض الوزراء الأعضاء في حركة التوحيد والإصلاح، في مقدمتهم عبد الإله ابن كيران، رئيس الحكومة والذي حمل ترتيبه ضمن المؤتمرين رقم 38، وفيما يؤطر الجمع العام الوطني الخامس شعار "الإصلاح تعاون ومسؤولية" سبق أن أطر الجمع العام الوطني الرابع شعار "الاستقامة والإصلاح نهضة وفلاح".

ويعتبر الجمع العام الوطني الخامس الذي سيشهد حضور وجوه وطنية ودولية، الخامس من نوعه في تاريخ حركة التوحيد والإصلاح، وقد سبقه المؤتمر الرابع بالرباط في 2010 والثالث بالمحمدية سنة 2006 والثاني بالرباط سنة 2002 بالرباط والأول سنة 1998 بالرباط، وقبله المرحلة الانتقالية عقب الوحدة الاندماجية بين حركة الإصلاح والتجديد ورابطة المستقبل الإسلامي، كما عرفت سنة 2003 مؤتمرا استثنائيا.

عن برنامج الجمع العام وأشغاله، يرتقب أن تنطلق مساء بعد غد الجمعة 8 غشت، في معهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة بالرباط، بجلسة افتتاحية وعرض للتقريرين الأدبي والمالي، فيما سيعرف اليوم الموالي السبت 9 غشت عقد الجلسة العامة المفتوحة للصحفيين والعموم، على الساعة  العاشرة صباحا بمسرح محمد الخامس، على أن يتم مساء اليوم ذاته انتخاب قيادة الحركة، في انتظار أن يعرف اليوم الثالث والأخير، الأحد، 10 غشت عرض ومناقشة مشروع توجه المرحلة المقبلة وعرض التعديلات على النظام الداخلي للحركة، على أن تختتم أشغال الجمع العام بندوة صحفية في مكان أشغال المؤتمر.

 
شارك المقال

شارك برأيك
التالي