رؤساء منتدى الوسطية بإفريقيا: إعلان ما يسمى بدولة الخلافة بالعراق باطل

08 أغسطس 2014 - 19:05

 

وحذرت الهيئة، خلال الدورة الرابعة لمنتداها الذي احتضنته العاصمة الرباط، أمس الخميس (7 غشت)، بمشاركة عدد من الدول الإفريقية أعضاء المنتدى، الشباب المسلم من "مغبة السقوط في فخاخ عصابات التكفير والتفجير".
 
ودعت رئاسة منتدى الوسطية بإفريقيا، الحكومات الإفريقية إلى بناء دولهم على قيم العدل والمصالح العامة والمساواة أمام القانون وإشراك جميع القوى الحية في إدارة البلاد وتنميتها  ووجوب تداول السلطة بالطرق الديمقراطية وعدم قتل إرادة الشعوب واغتيال خياراتها ، من اجل أن يسود الأمن والاستقرار والرخاء.
كما عبر المصدر ذاته، عن إدانته للعدوان الصيهوني على غزة، وكل ما يتعرض له المسلمون في جمهورية إفريقيا الوسطى من إبادة جماعية.
واستنكر هيئة منتدى الوسطية بإفريقيا، الصمت الدولي الدولي على الجرائم الصهيونية والتواطؤ الإقليمي والانحياز الأممي، وردود الفعل الباهتة التي اتسم غالبها بالتسوية بين الضحية والجلاد. ويؤكدون على ضرورة  الاستجابة لمطالب الشعب الفلسطيني المظلوم في غزة وذلك برفع الحصار الذي طال، مطالبة بفتح تحقيق دولي ومحاكمة جنائية دولية لمجرمي الحرب الصهاينة مرتكبي جرائم الإبادة الجماعية والتطهير العرقي.
وعرفت الدورة الرابعة حضور وفود من موريتانيا والسينغال ومالي وتشاد والجزائر فضلا عن المغرب الذي يترأس المنتدى للمرحلة الحالية، فيما تم تعذر وصول وفد من السودان والصومال مقابل اعتذار وفود كامبيا وساحل العاج والبنين عن الحضور.
 

وصرح محمد الحمداوي، رئيس منتدى الوسطية بإفريقيا، في اختتام الدورة الرابعة لهيئة رؤساء منتدى الوسطية بإفريقيا إلى الإعلان أن رئاسة المنتدى في المرحلة القادمة، ستكون في السنغال

شارك المقال

شارك برأيك
التالي