سعودي يصحب طفليه عمرهما 10و11 عاما للقتال في سوريا

31 ديسمبر 1969 - 19:00


ونشرت الصحيفة اليوم الثلاثاء ان الاب ناصر الشايق ابلغ الأم ان سيصحب ولديه عبد الله وأحمد لقضاء عطلة في دولة خليجية مجاورة ثم فوجئت بصورة لهما على موقع انستجرام في تركيا.

وقالت الحياة إنها اتصلت بأحد أبناءها لتسأل عن الامر ولكنها لم تتلق سوى رسالة نصية من طليقها الموظف السابق يبلغها فيها انه صحب طفليه لسوريا للانضمام لتنظيم الدولة الإسلامية المتشدد.

وفي وقت لاحق نشر مقاتلون من التنظيم صورة للاب وطفليه جالسين أمام راية تنظيم الدولة الإسلامية السوداء. وكان كل من الطفلين يحمل بندقية ايه- كيه 47 في احدى يديه. وظهر الاب مبتسما بينما حمل احد الطفلين قنبله في يده الاخرى.

وانضم عدد كبير من السعوديين لجماعات مسلحة في الخارج ولكن صحيفة الرياض ذكرت أن وجود اطفال في هذه الحالة دفع الحكومة السعودية للتحرك وفتح خط ساخن مع الحكومة التركية سعيا لاعادة الطفلين لبلدهما.

شارك برأيك