الجنرال المختار مصمم يستمع لجماهير الجيش الملكي

24 أغسطس 2014 - 11:10

حتى يتسنى له تحقيق نتائج إيجابية تمكنه من استعادة بريقه الذي غاب عنه الموسم الكروي الماضي.

 وكان فريق الجيش الملكي قد أنهى الموسم الكروي الماضي في مرتبة لا تشرف لا تاريخه ولا إمكانيات المالية والبشرية التي يتوفر عليها، حيث احتل الرتبة السابعة في الترتيب النهائي برصيد 39 نقطة، جمعها من تسعة انتصارات و12 تعادلا، علما أنه تعرض للهزيمة في تسع مناسبات.

وعلمت " اليوم 24" من مصادر جيدة الاطلاع، أن الرئيس المنتدب لفريق الجيش الملكي، استمع لأكثر من ساعتين ونصف لمداخلات الجماهير العسكرية، بإمعان، في خطوة منه للتواصل مع هذه الشريحة التي تعد أحد مقومات النادي العسكري.

واستنادا الى المصادر ذاتها، فإن تدخلات الجماهير العسكرية تركزت أساسا، حول المستوى الهزيل الذي ظهر به فريق الجيش الملكي مع المدرب رشيد الطاوسي، والتعاقدات التي قام بها الفريق بداية هذا الموسم، مع فتح تحقيق في بعضها على وجه السرعة، وكذا المشاكل التي تعترضهم بعد إقفال أبواب المجمع الرياضي الامير مولاي عبد الله بمدينة الرباط من أجل إصلاح في أفق احتضانه لكل من منافسات كأس العالم للاندية التي ستجرى نهاية السنة الجارية، وكأس افريقيا للأمم التي سيقص شريط بدايتها مطلع السنة المقبلة.

مصادر " اليوم 24" أشارت آلى أن المختار مصمم استمع بإمعان تدخلات الجماهير العسكرية، ووعدها بإيجاد حلول سريعة لمشاكلها مبشرا لهم أن الجيش الملكي سيتقبل هذا الموسم إلى حين افتتاح أبواب المجمع الرياضي الامير مولاي عبد الله، بملعب الفتح.

ووعد الرئيس المنتدب لفريق الجيش الملكي ايضا، جماهير النادي، بفتح حصة تدريبية في وجهه تحضرها وسائل الاعلام، مع خلق موقع رسمي للفريق وصفه بمواصفات عالمية، مع عقد لقاءات تواصلية مع بين المكتب المسير للنادي والجماهير من حين إلى آخر.

   وأفادت المصادر ذاتها، أن المختار مصمم نوه كثيراً خلال هذا الاجتماع بمستوى الجماهير العسكرية داعيا إياها من جديد للعودة الى المدرجات ومساندة ناديها، بعدما هددت في وقت سابق مقاطعته.

يشار ألى أن  جماهير فريق الجيش الملكي، بمختلف فصائلها، قد احتجت ( الأربعاء) الماضي على رشيد الطاوسي، على مدرب النادي العسكري، وذلك على هامش الندوة الصحافية التي عقدها  بقاعة علال الفاسي بمدينة الرباط.

ورفضت الترات الجيش الملكي التواصل مع رشيد الطاوسي، بعد نهاية الندوة الصحافية، بعدما غادرت القاعة كتعبير عن احتجاجاتها بشكل حضاري عن عدم حضور بعض المسؤولين الوازنين ضمن النادي العسكري.

وطالبت الجماهير العسكرية من خلال بيان رفعته الى المختار مصمم، الرئيس المنتدب لفريق الجيش الملكي بضرورة استجابة إدارة الفريق لمطالبها وتتمثل أساسا في استعادة النادي بريقه.

وعبرت جماهير الجيش الملكي بطريقة غير مباشرة عن رغبتها في إقالة المدرب رشيد الطاوسي  وأنها لن تفرح معه حتى لو فاز بالألقاب، في الوقت الذي رحبت باللاعبين الجدد، واعتبرت أن الفريق بيدهم وتحت مسؤوليتهم، وان الجمهور سيكون السند لهم في جميع الأحوال، رغم إصراره على كقاطعة مباريات الفريق.

 

 

شارك المقال

شارك برأيك
التالي