البطولة: نهضة بركان ينفرد بالصدارة بعد تغلبه على برشيد والزمامرة يقتنص فوزا قاتلا أمام آسفي

08 أكتوبر 2023 - 20:25

ارتقى نهضة بركان إلى الصدارة، عقب انتصاره على يوسفية برشيد بثلاثة أهداف لهدف، في المباراة التي جرت أطوارها اليوم الأحد، على أرضية الملعب البلدي لبركان، لحساب الجولة السادسة من البطولة الاحترافية في قسمها الأول.

وسجل نهضة بركان هدفه الأول منذ الدقيقة 13 بفضل اللاعب لمين كامارا، لتستمر المباراة بين الطرفين بحثا عن التعادل من قبل يوسفية برشيد، ولإضافة الهدف الثاني من قبل الفريق البرتقالي، دون أن يتمكن أيا منهما من تحقيق مبتغاه، وفي الوقت الذي كانت الجولة الأولى متجهة للنهاية بالنتيجة المسجلة، تمكن رفاق حمزة الموساوي من إضافة الهدف الثاني بفضل اللاعب أسامة لمليوي، إلا أن الحكم ألغاه بعد العودة إلى تقنية الفيديو « الڤار » بداعي وجود التسلل، لينتهي الشوط الأول بتقدم البركانيين بهدف نظيف.

وواصل نهضة بركان ضغطه العالي في الجولة الثانية ما أسفر عن تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 51 عن طريق اللاعب محمد المورابيط، فيما تكفل أسامة لمليوي بتسجيل الهدف الثالث للفريق البرتقالي عند الدقيقة 70، بينما سجل صلاح السلامي الهدف الوحيد للفريق الحريزي بعد خمس دقائق، في حين لم تعرف الدقائق الأخيرة أي جديد من ناحية عداد النتيجة، لتنتهي بذلك المباراة بانتصار نهضة بركان بثلاثة أهداف لهدف.

ورفع نهضة بركان رصيده إلى 14 نقطة في صدارة البطولة الاحترافية، متقدما بنقطة واحدة فقط عن أقرب ملاحقيه الوداد الرياضي، فيما تجمد رصيد يوسفية برشيد عند النقطة الواحدة في المركز الأخير، بدون أي انتصار في الجولات الست الماضية، علما أن الفريق الحريزي صعد للقسم الاحترافي الأول هذا الموسم.

وفي مباراة أخرى جرت في التوقيت ذاته، على أرضية ملعب أحمد شكري بالزمامرة، لحساب الجولة السادسة من البطولة الاحترافية في قسمها الأول، تمكن نهضة الزمامرة من الانتصار على أولمبيك آسفي بثلاثة أهداف لهدفين.

وبدأ أولمبيك آسفي المباراة من دون مقدمات، بعدما تمكن من تسجيل الهدف الأول منذ الدقيقة العاشرة بفضل اللاعب يونس البخاري، لتتواصل المباراة في شد وجذب بين الطرفين، إلى غاية الدقيقة 21 التي عرفت تعديل النتيجة من قبل نهضة الزمامرة بفضل اللاعب زكرياء حذراف، إلا أن القرش المسفيوي سرعان ما عاد ليتقدم بفضل اللاعب ديارا عبدولاي، ليعود الزمامريون لتعديل النتيجة بفضل عبد الرحيم خدو، منهيا الجولة الأولى بالتعادل الإيجابي بين الطرفين هدفين لمثلهما.

ولم تعرف الجولة الثانية أي جديد من ناحية عداد النتيجة، بعدما فشل الطرفان في زيارة الشباك لتحقيق الانتصار وكسب النقاط الثلاث، جراء غياب النجاعة الهجومية وتسرع اللاعبين وقلة تركيزهم في اللمسة الأخيرة، سواء أثناء التمرير أو التسديد عند الوصول إلى مربع العمليات.

وفي الوقت الذي كانت المباراة تتجه إلى النهاية بالتعادل الإيجابي هدفين لمثلهما، تمكن نهضة الزمامرة من تسجيل الهدف الثالث عن طريق اللاعب محمد هبالي من ضربة جزاء، منهيا اللقاء بانتصار فريقه بثلاثة أهداف لهدفين، علما أن القرش المسفيوي أكمل المباراة بتسعة لاعبين، بعد طرد كلا من يونس النجاري وهواري فرحاني.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي