السلطات الصحية تتعقب بق الفراش في 27 باخرة عرض البحر لمنع تسربه للمغرب

13 أكتوبر 2023 - 19:00

كثف المسؤولون عن منظومة الرصد والمراقبة الصحية الحدودية بميناء طنجة المتوسط، من عمليات المراقبة الدقيقة للبواخر، لمنع انتشار وتسرب حشرة بق الفراش إلى التراب الوطني.

ويتم بشكل تلقائي مراقبة كافة البواخر القادمة من موانئ البلدان التي تعاني من انتشار استثنائي لحشرة بق الفراش، حيث تخضع السفن لعملية تفتيش دقيق في عرض ميناء طنجة المتوسط، قبل منحها ترخيص الرسو.

رئيس مصلحة المراقبة الصحية بميناء طنجة المتوسط، عبد الرحيم الراشدي، أعلن أنه في إطار جهود الوقاية من تفشي حشرة بق الفراش بالموانئ المغربية، وضعت وزارة الصحة والحماية الاجتماعية تدابير لمراقبة السفن القادمة من موانئ البلدان التي تعاني من هذه الحشرة، مشددا على أن « عملية مراقبة السفن المعنية تتم خارج الموانئ المغربية ».

وأوضح المتحدث ذاته، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن السلطات الصحية بميناء طنجة المتوسط قامت يوم الخميس 12 أكتوبر الجاري، بتفتيش إحدى السفن تنفيذا لهذه التدابير، مبرزا أن عملية التفتيش تنطلق بمراقبة الوثائق الصحية للباخرة، لاسيما شهادة التعقيم والقضاء على الحشرات، التي يتعين أن تحصل عليها الباخرة من الميناء الذي انطلقت منه، ثم تفتيش مصحة الباخرة والغرف المتواجدة بها وفق الضوابط الصحية المعمول بها .

وأكد أنه إذا كانت نتيجة عملية المراقبة سلبية، يسمح للباخرة بالرسو وتفريغ حمولتها ونزول المسافرين، بينما يتم بالمقابل، أي إذا كانت نتيجة التفتيش إيجابية، إخضاع الباخرة للحجر تماشيا مع المقتضيات الوطنية والدولية ذات الصلة.

وخلص الراشدي إلى أنه تمت لحد الساعة، وبكافة الموانئ المغربية، إجراء عمليات مراقبة لـ 27 باخرة، 7 عمليات من بينها على مستوى ميناء طنجة المتوسط، موضحا أن « نتيجة كل هذه العمليات كانت سلبية ».

من جانبه، قال الرائد كمال لخماس، مدير قبطانية المركب المينائي طنجة المتوسط، إنه تبعا لمذكرة وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، المتعلقة بالمراقبة الصحية الخاصة بانتشار حشرة البق، وضعت السلطة المينائية رهن إشارة البواخر المعنية بالتفتيش، زورقا خاصا بنقل ضباط الصحة إلى نقطة الانتظار بعرض البحر، مما يتيح لهم القيام بعمليات المراقبة قبل السماح للبواخر بالرسو. موضحا أنه تم اعتماد إجراء تفتيش البواخر في عرض البحر وقبل الترخيص لرسوها بالميناء منذ السابع من أكتوبر الجاري.

وكانت وزارة الصحة والحماية الاجتماعية قد أعلنت، في 4 أكتوبر الجاري، عن تأهب منظومة الرصد القائم على الأحداث للكشف المبكر عن أي حادث صحي غير عادي، مؤكدة أنها اتخذت كافة التدابير الملائمة للحد من خطر انتشار وتسرب حشرة بق الفراش إلى التراب الوطني، وذلك بالتنسيق مع كافة المتدخلين.

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي