فعاليات تشكو وضع قطاع الصحة في أولاد تايمة

18 أكتوبر 2023 - 08:30

راسلت فعاليات مدنية بأولاد تايمة بإقليم تارودانت، وزير الصحة والحماية الاجتماعية، بشأن الوضع الصحي المتأزم الذي يعيشه مستشفى القرب بسبب ما أسمته بضعف الموارد البشرية، وسوء تدبيرها، وانعدام التجهيزات ومعدات العمل الأساسية.

وحسب المراسلة التي حصل « اليوم24 » على نسخة منها، فقد أفادت الفعاليات المدنية بالمنطقة بأن المرفق الصحي « تحول إلى محطة لفرز وإرسال المرضى صوب المستشفى الإقليمي بتارودانت أو المستشفى الجهوي بأكادير، مما خلف حالة احتقان وسخط لدى ساكنة مدينة أولاد تايمة، وساكنة الجماعات التابعة لدائرتي أولاد تايمة وسيدي موسى الحمري التي وجدت نفسها بين سندان المرض وآلامه، ومطرقة الفقر والعوز، والتي لم تعد معه قادرة على تحمل مصاريف التنقل صوب تارودانت أو أكادير أو دخول المصحات الخاصة للعلاج… ».

وطالب المشتكون بضرورة إعادة النظر في تصنيف المستشفى مع الزيادة في التخصصات الطبية وضمان استقلاليته المادية والإدارية، مع ضمان الولوج إلى الخدمات الصحية في ظروف إنسانية تحفظ كرامة المرضى ومرافقيهم وتفعيل آليات المراقبة والتتبع من طرف الوزارة المعنية، وترسيخ مبادئ الحكامة الجيدة في تدبير هذا المرفق العمومي.

وحث البيان، على ضرورة توفير الموارد البشرية الكافية والتجهيزات الضرورية للعمل وحسن الاستقبال، مع توفير أطر طبية متخصصة في الجراحة والإنعاش والتخدير، من أجل أن يضطلع المستشفى بدوره دون اللجوء إلى المستشفى الإقليمي بتارودانت أو المستشفى الجهوي بأكادير.

وتطالب الفعاليات المدنية بتدخل وزير الصحة بشكل مباشر من أجل إيجاد حلول آنية لجميع المشاكل التي يعاني منها مستشفى القرب بأولاد تايمة، ووضع حد لجميع التجاوزات التي تصدر عن الأطر الطبية تجاه المرضى.

 

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي