رئيس الفريق الاستقلالي: أنا حامل لكتاب الله فكيف أدعو لتقنين الآذان؟

04 ديسمبر 2023 - 14:45

قال عبد السلام اللبار رئيس الفريق الاستقلالي بمجلس المستشارين، إن ما راج في بعض وسائل الإعلام بخصوص دعوته لتقنين آذان صلاة الفجر، ليس سوى محض كذب وافتراء. وأضاف اللبار في اتصال مع “اليوم24″، أنه “حامل لكتاب الله”، ولا يمكنه التجرؤ على الدعوة إلى تقنين الآذان.

بالمقابل وضح اللبار بأنه خلال اجتماع للجنة الخارجية والشؤون الإسلامية بمجلس المستشارين الأسبوع الماضي تحدث بحضور وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية عن “تجويد تدبير الحقل الديني”، وأشار إلى “تجويد الآذان”، مشيرا إلى أنه انتقد أصوات بعض الأشخاص الذين يؤذنون، ولم ينتقد الآذان في حد ذاته، وقال إنه أبلغ الوزير أنه يجب اختيار مؤذنين لهم أصوات جيدة وليس مزعجة.

وأضاف أن وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، أحمد التوفيق وافقه على رأيه وقال إنه وجه المؤذنين إلى تجويد صوت الآذان.
وكان وزير الأوقاف صرح بأن مكبرات الصوت أحيانا تكون فاسدة مما يفسد الصوت وقال إنه ليس ضروريا استعمال مكبر الصوت قرب المستشفيات مثلا.

وقال اللبار إنه تم تحريف كلامه بالقول بأنه يزعجه آذان الفجر، ويدعو لتقنينه، وقال “انتقدت أصوات بعض المؤذنين وليس الآذان “.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ملاحظ منذ شهرين

مادام ذكر الاذان من الضروري الركوب على الحدت فتجار الدين هذه هي مهمتهم عندما يتكلم شخص في نقطة القصد بها الرفع من قيمة الدين يتحركون ويقلبون الكلام ويدعون ان الشخص ملحد وانهم هم الاوصياء الحقيقيون على الدين. نعم هناك مؤذنون ينطبق عليهم قوله تعالى وان انكر الاصوات... فهل المطالبة بتجويد الاذان اساء ة للدين.

التالي