هل توقف تحديث خريطة الحرائق بالمغرب؟ الوكالة تنفي و"اليوم 24" يوضح

19 يناير 2024 - 10:30

خرجت الوكالة الوطنية للمياه والغابات لتكذب معطيات نشرها “اليوم 24” أول أمس الأربعاء، وذلك في بيان صحافي نشر في صفحة الوكالة بـ”فايسبوك”، دون أن ترسله إلى “اليوم 24″، كما لم يتم تعميمه على وسائل الإعلام.

وقالت الوكالة في البيان، إنه “في إطار تصحيح المعلومات التي تم تداولها من طرف بعض المنابر الإعلامية، بخصوص توقيف تحديث الخرائط الديناميكية لحرائق الغابات، وجبت الإشارة إلى أن النظام المعلوماتي المخصص لإعداد ونشر الخرائط السالفة الذكر على المستوى الوطني، والذي يحدد بشكل دقيق نسب اندلاع وانتشار الحرائق، لم يتم توقيفه أبداً منذ أكثر من 14 سنة وحتى اللحظة”.

وبخلاف ما ادعته الوكالة، يتضح من خلال الولوج إلى الخريطة الديناميكية لحرائق الغابات، من خلال الموقع التالي: http://sysfeu.com/ أنه بالفعل لم يتم تحديث المعطيات المتعلقة بالحرائق منذ 21 يوليوز 2023، وذلك بخلاف ما ادعته الوكالة في بيانها.

ويتضح من خلال عملية البحث في الخانة المخصصة للحرائق (Incendies)، بعد تحديد اليوم المعني بعملية البحث وهو 20 يوليوز 2023، أن مصالح الوكالة نشرت معطيات عن الحرائق التي شهدتها غابات المغرب في ذلك اليوم، منها أحد أكبر الحرائق الذي سجل في شرق المغرب، وبالضبط في غابة آيت سغروشن، حيث أجهز الحريق على 46 هكتارا من الغطاء الغابوي.

20 يوليوز 2023: آخر يوم نشرت فيه معطيات الحرائق

منذ 21 يوليوز وحتى اليوم تم توقيف نشر المعطيات:

ظلت معطيات الحرائق تنشر يوميا منذ فاتح يناير 2012 وحتى 20 يوليوز 2023:

بالمقابل، وانطلاقا من تاريخ 21 يوليوز 2023، بدأت الوكالة في حجب كل المعطيات المتعلقة بالحرائق التي تشهدها غابات المغرب، بما في ذلك عدد الغابات المعنية بالحرائق والمساحة المحروقة.

وفي البيان ذاته، قالت الوكالة، إنه “لم يتم الاتصال مسبقا بالوحدات المختصة لهذه الوكالة، قصد التحري وأخذ المعلومات من مصادرها، قبل نشرها مُجَانبة للحقيقة”، بينما الحقيقة هي أن “اليوم 24” اتصل أول أمس لأخذ وجهة نظر الوكالة حول الموضوع، دون أن يتم الرد على المكالمة الهاتفية.

كما أن المسؤول الأول عن “تدبير حرائق الغابات في المغرب”، ظل يتفادى الإجابة عن أسئلة معد التحقيق الاستقصائي لـ”اليوم 24″ حول حرائق الغابات في المغرب، وذلك على مدار عام كامل، ويتعلق الأمر بفؤاد العسالي، رئيس المركز الوطني لتدبير المخاطر المناخية بالوكالة الوطنية للمياه والغابات، الذي فضل الاعتذار عن إجراء حوار مع “اليوم 24″، بسبب كثرة الانشغالات، وفق قوله، رغم توصله في ماي الماضي، بموافقة مكتوبة من المدير العام للوكالة، عبد الرحيم الهومي، لإجراء الحوار مع صحافي “اليوم 24”، وتقديم المعطيات المطلوبة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي